ماجدة موريس: نادين نجيم أفضل من مي عز الدين بدور "غجرية".. والشناوي يعلق
مشاهير سينما وتلفزيون
21 أبريل 2022 12:53

ماجدة موريس: نادين نجيم أفضل من مي عز الدين بدور "غجرية".. والشناوي يعلق

avatar أحمد الشافعي

استطاعت النجمة المصرية مي عز الدين، أن تلفت أنظار الجمهور والنقاد نحو شخصيتها التي تجسدها في مسلسل ”جزيرة غمام“، الذي يجري عرضه في دراما رمضان الجاري، لاسيما وأن عودتها تأتي بعد غياب استمر عامين متتاليين.

وكان مسلسل ”البرنسيسة بيسة“، آخر أعمال مي الرمضانية في عام 2019، فيما ظهرت مع طارق لطفي بطل مسلسل ”جزيرة غمام“ بشخصية ”الغجرية“.

وأحدثت مي عز الدين، ردود فعل قوية بين متابعي دراما رمضان 2022، فهي الفتاة الغجرية ”العايقة“، التي تمتاز بالجمال والدلال والأناقة والطلة الخفيفة المبهجة، فضلا عن أن هذا الدور جديد عليها ومختلف عن كل ما سبق وقدمته من شخصيات عبر الشاشة الصغيرة، وهو الأمر الذي ترك لدى البعض انطباعا يحمل المقارنة بينها وبين فنانات سبقنها إلى تجسيد هذا الدور.

ورغم أن الفنانة اللبنانية نادين نجيم، جسدت شخصية سيدة غجرية قبل نحو 7 سنوات، من خلال مسلسل ”سمرا“ عام 2015، إلا أنها كانت حاضرة وبقوة على مائدة المقارنة تلك، إضافة إلى الفنانة نجلاء بدر، وغيرهن من النجمات.

*“الغجري“ و“جزيرة غمام“

2022-04-133-102131-mai-ezz-din-aaika-changed-skin-5

يتمثل الشخص الغجري في الثقافة الشعبية عبر صورة نمطية من خلال رجل أشعث الشعر، خائر القوى، وهو ما حاول الكاتب عبدالرحيم كمال، مؤلف مسلسل ”جزيرة غمام“ أن ينسجه عبر بعض خيوط الغزل الهشة حول شخصية الغجري وهو ما خلق حالة من الجدل حول الهالة الأسطورية المحيطة بمثل تلك الشخصية، ويبدو أنه كان حريصا على أن يستدعي بعض ملامح شخصيات كتّاب عالميين ونصوص أدبية، إضافة لما عبّرت عنه بعض الفنون البصرية حول صورة الغجري في الثقافات العربية والغربية من خلال لوحات فنية مدهشة، وهو ما جعل صورة العمل تثبت في ذهن المشاهد وتتجدد الأحاديث حول العمل مع كل حلقة يتم عرضها، لتجد أن العمل تتصاعد وتيرة الإعجاب به من خلال جمهور منصات التواصل الاجتماعي، إضافة إلى أن النقاد أشادوا بحرفية العمل.

*نادين نجيم ومنافسة مي عز الدين

2022-04-1453221538_g01t0799

بالرغم من أن نادين نسيب نجيم، لا تشارك في ماراثون دراما رمضان الجاري لكنها كانت أشد المنافسات للفنانة مي عز الدين، بعد مقارنة بينهما بشأن شخصية الفتاة الغجرية، ففي عام 2015 كانت نادين بطلة مسلسل ”سمرا“ وهو العمل الذي جرى عرضه مطلع عام 2016، وهو المسلسل الذي قامت بتأليفه مواطنتها كلوديا مرشليان، ومن إخراج السورية رشا شربتجي، وإنتاج شركة ”صباح إخوان“.

وتناول العمل فئة ”الغجر“ وكان وقتها يطرق باب الدراما للمرة الأولى، بعد عرض مسرحي للفنان غدي الرحباني بعنوان ”على أرض الغجر“ قبل سنوات وكان من بطولة الفنانين غسان صليبا وألين لحود.

وتناول مسلسل ”سمرا“ قصة فتاة غجرية تلتقي حبيبها أثناء تجوالها في المدينة لتقديم العروض، وسط تجسيد للحياة الصعبة التي يعيشها الغجر كفئة مهمشة، وحينها تم التصوير في القرية الغجرية شمال لبنان بعدما قام المنتج صادق الصباح ببناء قرية غجرية كاملة في أرض شاسعة في منطقة البترون الشمالية في لبنان.

*نجمات في الصورة

2022-04-7-2

وكانت قد شاركت الفنانة المصرية نجلاء بدر، في ماراثون دراما رمضان 2021 ضمن أحداث مسلسل ”نسل الأغراب“، بدور ”غازية غجرية“ وذلك للمرة الأولى في مشوارها الفني، وفي أحداث العمل، تحدثت نجلاء باللهجة الصعيدية للمرة الأولى أيضا، حيث نجحت في الاستقرار مع قبيلتها في الصعيد.

وقدمت الفنانة المصرية فريدة سيف النصر، شخصية ”الغجرية“ في مسلسل ”موسى“ الذي عرض في رمضان 2021 أيضا، وبجانب كونها سيدة غجرية كانت كذلك دجالة تقرأ الودع من خلال الكف من خلال شخصية ”كحلا“، وكانت تتلوّن في أكثر من شخصية طوال أحداث العمل الذي كانت تدور أحداثه في الأربعينيات مرورا بالخمسينيات، حول رحلة صعود شخص يتوفى والده منذ صغره، ويتحمل مسؤولية أشقائه، وهو من إحدى محافظات صعيد مصر، حيث يضطر لأن يترك بلده وينتقل إلى القاهرة، ويعمل في تصدير واستيراد بعض الأشياء من غزة إلى مصر والعكس، حتى يعجب بفتاة فرنسية، وتتوالى الأحداث.

2022-04-332815_0

وفي دراما رمضان عام 2019 نافس مسلسل ”مملكة الغجر“ في الماراثون حينها، وفيه قدمت الفنانة المصرية فيفي عبده ومواطنتها حورية فرغلي، الشخصيتين الرئيسيتين في العمل، فظهرت حورية عبر شخصية ”ياسمينا“ التي تمر بالكثير من التغييرات فهي فتاة من الغجر تربت على يد خالتها ”فيفي عبده“، وكان المسلسل يطرح حياة الغجر بشكل جديد وملفت للانتباه.

وقدمت الفنانة السورية جيني أسبر، دور فتاة غجرية في مسلسل ”يومًا ما“ وذلك عام 2020، حيث ظهرت في شخصية ”ماريا“ الطفلة التي نشأت بين الغجر وعاشت بينهم بعد تعرضها لحادث في صغرها، ومع مرور السنوات تكبر وترتبط بشامان الذي يعمل معها في إذاعة يملكها مستثمر عراقي يعيش في سوريا.

2022-04-img_8031

*من الأفضل؟

قالت الناقدة الفنية ماجدة موريس، إن فئة ”الغجر“ موجودة في المجتمع ومن هنا يجوز التعرض لهم من خلال الدراما ولكن القضية تكمن في كيفية تقديم صورتهم عبر الشاشة، منوهة بأن كل فنانة تستطيع أن تقدمها ولكن الفئة نفسها لها طريقة في الحركة والتواصل والملابس والكلام وغيرها من الأمور،. مبينة أنه لا أحد استطاع أن يقدم هذه الفئة بشكل كامل.

وعبرت ماجدة موريس، عن اندهاشها من مي عز الدين، خلال تقديمها للشخصية؛ فـ“الغجرية“ تظهر عادة وهي ترتدي ”طرحة“ وتلبس ”الغوايش“ وتضع طريقة ماكياج معينة خاصةً لو كانت راقصة، إضافة إلى أن الكلام يكون به نوع من محاولة ترك أثر مختلف، إلا أن مي عز الدين، تشعرنا بأنها غجرية من فرنسا حتى أن المكياج كان مختلفا للغاية.

2022-04-1_358955_original

وتابعت ماجدة موريس، أن طارق لطفي، قام بتقديم الشخصية بطريقة أكثر براعة من مي عز الدين، رغم أنه كرجل ليس مطلوبا منه أن يقوم بكل تلك المتغيرات في الشكل، مبينة أنها لم تشعر بأنهم ”غجر“ بالمعنى ولكن العمل قدمهم على أنهم ”غزاة“.

وأضافت أن نادين نجيم، تفوقت على مي عز الدين، في شخصية ”الغجرية“ من خلال مسلسل ”سمرا“ حيث كانت قريبة للشخصية واستطاعت تقديمها بشكل أفضل لأنها جسدت طبيعة الفتاة الغجرية في الواقع.

2022-04-tareklotfyofficialacc_275753091_389655402531682_2875297759406938331_n-720x564-1

من جهته قال الناقد المصري طارق الشناوي، إن فئة الغجر تتواجد على ضفاف المدن ودائما ما يكون التنقل والترحال كأحد طقوسهم وهم ليسوا في مكان معين، ما رأيناه في مسلسل ”جزيرة غمام“ هو أن المنطق فرضهم لنجد ”خلدون“ و“العايقة“ من بين من تواجدوا وسط توافد الناس على الجزيرة.

وأضاف طارق الشناوي، أن دور مي عز الدين، مميز حيث خدمها ومنحها مساحة جيدة من الإبداع، كما أن الدور مكتوب بشكل جيد وأصبح ”جزيرة غمام“ من أفضل الأعمال التي تناولت شخصية ”الغجرية“ الراقصة التي تجمع بين الأنوثة والجمال، متابعا أن مي عز الدين، تعد الأفضل من بين النجمات اللاتي قدمن تلك الشخصية.