محلل سياسي يحرج مذيعة "بي بي سي" بالمطالبة بمستحقاته على الهواء
مشاهير سينما وتلفزيون
21 يناير 2022 16:21

محلل سياسي يحرج مذيعة "بي بي سي" بالمطالبة بمستحقاته على الهواء

avatar سعد يوسف

فاجأ محلل سياسي، مذيعة الخدمة العربية في هيئة الإذاعة البريطانية ”بي بي سي عربي“، بالمطالبة بمستحقاته المالية التي لم يحصل عليها منذ سنتين على الهواء مباشرة.

وانتشر مقطع مصور من بث مباشر لـ“بي بي سي عربي“ تسأل فيه المذيعة ضيفها المحلل السياسي مهدي عفيفي من واشنطن، عن رأيه بتصريحات الرئيس الأميركي جو بايدن حول الأزمة الأوكرانية.

ورد عفيفي على سؤال المذيعة بالقول إن ”الرئيس بايدن وجد أن رأيه أدى إلى اختلاط في وجهات النظر، وقد يكون هذا سمح لروسيا في الدخول إلى أوكرانيا، لكن الموضوع المهم الآن أن القناة لم تدفع على مدى عامين أي مستحقات لنا“.

وأبرز المحلل عفيفي وهو عضو في الحزب الديمقراطي الأميركي على الشاشة ورقة تظهر مطالبته لرئيس الأخبار ومسؤول الأخبار بالقسم العربي في القناة البريطانية، بمستحقاته التي لم يتم صرفها طوال عامين.

في المقابل، ردت المذيعة بالقول: ”أستاذ مهدي هل تعتقد أنه يهم المشاهدين الآن ؟.. أقدر ما تقوله لكن للأسف“، وذلك قبل أن تقدم اعتذارها له وللمشاهدين، ما أثار ردود فعل ساخرة من القناة.

ومن ضمن التعليقات ”عيب على مؤسسة عريقة بجحم البي بي سي ما تدفع للناس مستحقاتها المالية“، ”سنتين ما اخذ مستحقاته واضح انهم نصبوا عليه وما وصل لمرحلة الحديث والمطالبة على الهواء مباشر الا وهو يائس“.

وقال آخر: ”وصمة فى جبين قناة بمستواكم بعيداً عن مصداقية الخبر والحدث اللى تقدموه“، تضامن مغردون آخرون مع المحلل السياسي، ”نتعاطف معه ونلوم تجاهلها نعم يهم المشاهدين ويهم كل اعلامي ان ينال مستحقاته“.

وتساءلت أخرى: ”لماذا تعتذرين منا يجب ان تعتذري منه حقه ان يطالب بمستحقاته المذيعة دون المستوى الإعلامي اللائق واجبها ان تدعم اعلاميا مثلها ماذا تفعل لو كانت مكانه تصرفها غير لآئق على الإطلاق“.

وكانت صحيفة ”دايلي ميل“ البريطانية قالت في يوليو/ تموز الماضي إن قناة ”بي بي سي عربي“ تبثّ ”مراراً وتكراراً إهانات مروعة ضد المثليين“، فيما دعا ناشطون إلى إجراء تحقيق رسمي في المواد التي ”تنتهك لوائح البث“ وربما تكون غير قانونية.