التفاصيل الكاملة لأزمة مشهد النهاية من مسلسل "شقة 6"

التفاصيل الكاملة لأزمة مشهد النهاية من مسلسل "شقة 6"

  • الإثنين 20 سبتمبر 2021 16:06 2018-10-20 10:50:33

كشف المخرج المصري محمود كامل التفاصيل الكاملة بعد الهجوم عليه من قبل مؤلفي مسلسل ”شقة 6“ الذي عرض على منصة شاهد، واتهامهم له بعدم احترامهم أدبياً وتغيير نهاية المسلسل دون الرجوع لهم أو استئذانهم، وهو ما أكده المخرج، مشيراً إلى أن المسلسل بالكامل تم تعديله وإضافة شخصيات جديدة عليه.

وصرح المخرج محمود كامل لـ“فوشيا“ قائلاً: ”تلك الأزمة تم اختلاقها من قبل مؤلفي المسلسل وهم محمود وحيد ورفيق القاضي وسعاد القاضي من أجل تحقيق الشهرة، ولكن حقيقة الأمر أنهم لم يكتبوا سوى ربع المسلسل فقط لا غير، وهذا ما جعلنا نستعين بكتّاب آخرين لاستكمال السيناريو وإعادة كتابته مرة أخرى بشكل يسمح أن يقدم من خلاله عمل جيد يليق بالمشاهد المصري والعربي، وبالفعل استعنا بالمؤلفة دعاء حلمي التي قامت بإضافة عدد من الشخصيات لم تكن موجودة في السيناريو الأصلي، ومنها على سبيل المثال شخصية سيجا التي جسدتها الفنانة فيدرا، وكذلك شخصية الدجال، إلى جانب أنها أضافت العديد من المشاهد والأحداث على السيناريو في كافة الحلقات من الأولى إلى الأخيرة، فلماذا لم يعترضوا على باقي الحلقات وأحدثوا كل تلك الضجة في مشهد النهاية فقط“.

وأضاف: ”غيرت مشهد النهاية لأنني المسؤول عن العمل وينسب لي وكان يجب علي ختم المسلسل بمشهد يثير الجدل ويتناقش فيه الجمهور وليس كما هو معتاد من معظم الأعمال على النهايات السعيدة التقليدية“.

وعن تصريح المؤلفين على رفضهم لتقديم جزء ثانٍ قال: ”لم يتحدث معهم أحد على تقديم جزء ثان من المسلسل، ونحن الآن نعمل على سيناريو الجزء الجديد مع المؤلفة دعاء حلمي صاحبة الفضل في إنقاذ الجزء الأول منه“.

وتابع:“ تحدثنا مع المؤلفة دعاء حلمي التي أكدت أنها تعرضت للعديد من الإهانات من قبل مؤلفي العمل السابقين بعد وضع اسمها على تتر المسلسل، على الرغم من أنها لم تنسب كتابة السيناريو لها بل تم وضع اسمها على أنها معالج للنص الدرامي، وقالت: “ شركة الإنتاج اتفقت معهم على فكرة جيدة وطلبوا منهم كتابة الحلقات، ومع بداية التصوير فوجئوا بأن السيناريو يحتاج إلى تعديل، فطلبوا منهم إعادة الكتابة ولكنهم اختفوا لمدة شهر ثم عادوا بنفس السيناريو تقريباً، ولذلك استعانوا بي، ولكنني عندما قرأت الحلقات اكتشفت أن توقيت الحلقة الواحدة لا يتعدى الخمس عشرة دقيقة وهو وقت ضئيل جداً، وبالتالي رفضت المنصة تقديم الحلقات بهذا الزمن، لذلك كان يجب تغير السيناريو وزيادة الأحداث لأن الدراما بها خلل ويوجد أشياء غير منطقية“.

قد يعجبك ايضاً