سوء الطالع يلازم عمرو يوسف مجددا.. ما القصة؟

سينما وتلفزيون

سوء الطالع يلازم عمرو يوسف مجددا.. ما القصة؟

علم موقع "فوشيا"، أن النجم المصري عمرو يوسف، يواجه بعض المشاكل الإنتاجية من خلال فيلمه الجديد "الفارس" الذي قرر أن يعود به لجمهوره بعد أزمة مسلسله الأخير "الملك" وتوقفه لأجل غير مسمى. وكشف مصدر من داخل العمل لـ"فوشيا" أن فيلم "الفارس" الذي بدأ يوسف تحضيراته منذ حوالي شهر يواجه مشاكل عديدة قد تعوق خروجه للنور، وتتسبب في توقفه ليعود الفنان لنقطة الصفر، وتأتي على رأس هذه المشاكل الميزانية الضخمة التي يحتاجها الفيلم كونه عملا تاريخيا، تدور أحداثه في العصور الوسطى، ذلك إلى جانب التحضيرات الكثيرة التي قد تستغرق وقتا طويلا، وهو الأمر الذي يلزم مخرج العمل محمد سامي التفرغ له،

علم موقع "فوشيا"، أن النجم المصري عمرو يوسف، يواجه بعض المشاكل الإنتاجية من خلال فيلمه الجديد "الفارس" الذي قرر أن يعود به لجمهوره بعد أزمة مسلسله الأخير "الملك" وتوقفه لأجل غير مسمى.

وكشف مصدر من داخل العمل لـ"فوشيا" أن فيلم "الفارس" الذي بدأ يوسف تحضيراته منذ حوالي شهر يواجه مشاكل عديدة قد تعوق خروجه للنور، وتتسبب في توقفه ليعود الفنان لنقطة الصفر، وتأتي على رأس هذه المشاكل الميزانية الضخمة التي يحتاجها الفيلم كونه عملا تاريخيا، تدور أحداثه في العصور الوسطى، ذلك إلى جانب التحضيرات الكثيرة التي قد تستغرق وقتا طويلا، وهو الأمر الذي يلزم مخرج العمل محمد سامي التفرغ له، وهذا سيكون أمر صعب في الوقت الحالي، لارتباطه بأعمال فنية أخرى، منها فيلم "العميل صفر" للنجم أكرم حسني، والذي من المفترض أن يعود لاستئناف تصويره بعد عيد الأضحى.

وأوضح المصدر أن مشكلة هذا العمل، لم تكن مرتبطة بالفنان عمرو يوسف، ولم تكن الأولى أيضا؛ إذ بدأت منذ نحو 4 سنوات عندما رشح لبطولة الفيلم النجم أحمد السقا وتم اختيار النجمة منى زكي لدور البطولة النسائية وتوقفت التحضيرات لأسباب مشابهة عام 2017، ليعود صناع العمل بعدها بحوالي عام لاستئناف تحضيراته ببطلين جديدين هما كريم عبد العزيز ونيللي كريم، ولكن للأسباب ذاتها توقف مرة ثانية، وتم تأجيل العمل نهائيا خاصة مع ظهور جائحة كورونا.

img

وعادت الجهة المنتجة مرة ثالثة، للإعلان عن العمل منذ حوالي شهر تقريبا، ولكن بنجوم جدد بعد انسحاب الفريق الأخير، وتم إسناد البطولة هذه المرة للنجم عمرو يوسف والنجمة زينة، وتحمس الأول للعمل بشكل قوي خاصة أنه كان يرغب في أن يعوض غيابه الفترة الماضية سواء عن الدراما أو السينما حيث لم يقدم جديدا منذ عامين أو أكثر.

ولكن يبدو أن سوء الحظ يطارد النجم عمرو يوسف، وبالتحديد مع الأعمال التاريخية؛ إذ سبق وتوقف له مشروع درامي بعنوان "خالد بن الوليد"، والذي قرر في نهاية المطاف الاعتذار عنه، وبعدها مسلسل "الملك" الذي انتهى من تصوير أكثر من نصف مشاهده، وحاليا يواجه مصيرا مجهولا بفيلم "الفارس".

الجدير بالذكر أن، آخر أعمال عمرو يوسف في السينما كان فيلم "ولاد رزق2" عام 2019 مع المخرج طارق العريان، وفي الدراما مسلسل "طايع" الذي قدمه عام 2018.

img


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً