دينا الشربيني: حققت حلمي مع كريم عبد العزيز.. ومستمتعة في لبنان

سينما وتلفزيون

دينا الشربيني: حققت حلمي مع كريم عبد العزيز.. ومستمتعة في لبنان

عبرت الفنانة المصرية دينا الشربيني، عن سعادتها من ردود الفعل التي صاحبت فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين"، مع الفنان كريم عبد العزيز. وأضافت الشربيني، بأنها كانت خائفة جدًا قبل عرض الفيلم، خاصة أنها المرة الأولى التي تقدم فيها عملًا مع تلك النخبة مع النجوم. كما وصفت فكرة الفيلم بأنها مميزة جدًا، مشيرة إلى أن الفكرة الأساسية للفيلم تتمثل في مناقشة قضية الطلاق والخلافات الزوجية، والإجابة عن سؤال، لماذا يعيش الزوج والزوجة معاً ويتحملان الحياة؟ هل بسبب الحب، أم بسبب عقد الزواج بينهما فقط؟". وأوضحت الشربيني في تصريحات "للعربية" أنها كانت تحلم بالتمثيل مع كريم عبدالعزيز، وهو ما استطاعت تحقيقه

عبرت الفنانة المصرية دينا الشربيني، عن سعادتها من ردود الفعل التي صاحبت فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين"، مع الفنان كريم عبد العزيز.

وأضافت الشربيني، بأنها كانت خائفة جدًا قبل عرض الفيلم، خاصة أنها المرة الأولى التي تقدم فيها عملًا مع تلك النخبة مع النجوم. كما وصفت فكرة الفيلم بأنها مميزة جدًا، مشيرة إلى أن الفكرة الأساسية للفيلم تتمثل في مناقشة قضية الطلاق والخلافات الزوجية، والإجابة عن سؤال، لماذا يعيش الزوج والزوجة معاً ويتحملان الحياة؟ هل بسبب الحب، أم بسبب عقد الزواج بينهما فقط؟".

وأوضحت الشربيني في تصريحات "للعربية" أنها كانت تحلم بالتمثيل مع كريم عبدالعزيز، وهو ما استطاعت تحقيقه في هذا الفيلم، كما عبّرت عن سعادتها بتقديم تجربة كوميدية بهذا الشكل، معلقة: "أنا أعشق الكوميديا بشكل لا يوصف، وقصة الفيلم تحمل رسالة اجتماعية هامة للغاية، ولكن بشكل كوميدي. واعتقاد البعض أن الطلاق قد يجعلهم أكثر حرية وسعادة وغير مقيدين، لكن فجأة يجدون أنفسهم يحاولون الاجتماع من جديد من خلال بعض الأشياء الجميلة التي تجمعهم معًا، فالمؤلف أيمن وتار، نجح في تقديم قصة اجتماعية خطيرة موجودة في كل بيت، بشكل كوميدي بسيط، يستطيع المشاهد استيعابه بكل سهولة".

وكشفت عن الشخصية التي تجسّدها، فقالت: "أجسد دور ثريا، وهي شخصية عنيدة، وتظن دائمًا أنها على صواب، وتكتشف بعد ذلك أنه لا يوجد شخص طول الوقت صح. ولقد ساعدني المخرج أحمد الجندي، والمؤلف أيمن وتار، في الوصول إلى كل مفاتيح الشخصية لتقديمها بشكل مختلف، كما أنني استمتعت بالعديد من النصائح التي قدمها لي كريم عبد العزيز وقت التصوير، فتقديم عمل كوميدي أمر غاية في الصعوبة، كما أن مهمة إضحاك الجمهور ليست سهلة أبدًا، ولكن الكواليس كانت جيدة، فلم نواجه أي صعوبات خلال التصوير، خصوصًا آخر أسبوعين تصوير في أسوان؛ لأن درجة الحرارة كانت مرتفعة، وكان التصوير في موسم الصيف، لذلك أصبت بهستيريا من الضحك خلال التصوير".

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Dina Elsherbiny (@dinaelsherbinyy)

وأرجعت تواجد عملين لها خلال فترة قصيرة في دور العرض السينمائي، إلي حبها للشاشة الكبيرة، مؤكدة: "السينما تعيش، فأنا حتى يومنا هذا أفضل مشاهدة أفلام الأبيض والأسود، وأحب معرفة كيف كانوا يعيشون في ذلك الزمن، وإذا استطعت تقديم أفلام أكثر من المسلسلات سأفعل ذلك، ولكن ما حدث هو أنني انتهيت من تصوير فيلم "البعض لا يذهب للمأذون مرتين" منذ عامين تقريبًا، وتم تأجيل طرحه بسبب فيروس كورونا، ففي العادة أنا لا أقوم بتصوير عملين في وقت واحد. وللسب نفسه، لي فيلمان لم يتم طرحهما بعد، أحدهما مع المنتج وائل عبدالله، وسيتم الإعلان عن موعدهما، عندما يحين ذلك، وفقًا لمنتج الفيلم".

وقالت الشربيني عن جديدها، إنها مستمتعة بالعمل مع فريق عمل عظيم في لبنان لمسلسل "الزيارة" ويجمعني بالفنانين: تقلا شمعون، وكارول عبود، إيلى مترى، عبدو شاهين، سيرينا الشامى، وكوكبة من الممثلين اللبنانيين.

وتدور فكرة العمل، حول مقابلات مع أشخاص حقيقيين عاشوا تجربة الرعب على امتداد 30 عامًا، وكتبت أحداثها في 8 حلقات من الرعب والتشويق بين القاهرة وبيروت عام 1981، ورشة سرد تحت إشراف الكاتبة مريم نعوم، ومن إخراج أدولفو مارتينيز، ويعمل على تنفيذه فريق عالمي محترف، شارك فى صناعة مسلسلات عالمية، وسيعرض على إحدى المنصات الإلكترونية. ويعد هذا التعاون الثاني بين دينا الشربيني وتقلا شمعون، حيث تشاركا العمل قبل سنوات، في مسلسل روبي.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً