سينما وتلفزيون

نسل الأغراب يخلق حالة بلبلة.. مشاهد في الصدارة ومبالغة غير مبررة ‎(فيديو)

يحظى مسلسل "نسل الأغراب" الذي ينافس في دراما رمضان، بردود فعل متباينة بين الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي، منذ عرض الحلقة الأولى، ما بين منتقد ومشيد وساخر. وتأتي هذه الردود، بعد أن قرر صُنّاع العمل الدرامي الظهور بقصة صعيدية مختلفة عما شاهده الجمهور من مسلسلات سابقة عن أهل الصعيد، مثل "شيخ العرب همام"، "ذئاب الجبل"، "الضوء الشارد، و"حدائق الشيطان". ورغم أن اسم المسلسل والعديد من مشاهده قد تصدرت الترند عبر موقع تويتر خلال أيام عرضه، لكن هذا لم يمنع من تعرّضه للانتقادات بشأن طريقة التمثيل والأداء الذي اعتبره البعض "مبالغًا فيه" وغير مبرر. وكانت أبرز المشاهد التي تصدرت السوشال ميديا،

يحظى مسلسل "نسل الأغراب" الذي ينافس في دراما رمضان، بردود فعل متباينة بين الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي، منذ عرض الحلقة الأولى، ما بين منتقد ومشيد وساخر.

وتأتي هذه الردود، بعد أن قرر صُنّاع العمل الدرامي الظهور بقصة صعيدية مختلفة عما شاهده الجمهور من مسلسلات سابقة عن أهل الصعيد، مثل "شيخ العرب همام"، "ذئاب الجبل"، "الضوء الشارد، و"حدائق الشيطان".

ورغم أن اسم المسلسل والعديد من مشاهده قد تصدرت الترند عبر موقع تويتر خلال أيام عرضه، لكن هذا لم يمنع من تعرّضه للانتقادات بشأن طريقة التمثيل والأداء الذي اعتبره البعض "مبالغًا فيه" وغير مبرر.

وكانت أبرز المشاهد التي تصدرت السوشال ميديا، مقولة الفنان أمير كرارة " كُتع كُسل كُسح"، والذي استخدمها العديد من المتابعين في الدعابة فيما بينهم، بل وأطلق كرارة تحديًا عبر إنستغرام لمن يستطع قول الجملة.

كذلك احتل "مشهد الخناقة" بين أحمد السقا وأمير كرارة المرتبة الأولى في "ترند" مصر، أضف إلى ذلك شكل أسنان السقا، و"كحل" كرارة، ومشهد الأخير مع الأسد.

وتدور قصة المسلسل، حول خروج عساف (أحمد السقا) من السجن محاولًا أن يعيد توازن القوى مرة أخرى بينه وبين عدوه اللدود غفران (أمير كرارة)، خاصة أن الأخير أصبح هو مركز القوى في البلد، بل وتزوج من حبيبة وطليقة عساف جليلة، وقام بتربية نجله حمزة.

كما أبدى العديد من النقاد الفنيين رأيهم بـ"نسل الأغراب" كان بينهم محمد شوقي، الذي قال في تصريحات صحفية بأن الاختلاف في المسلسل، هو طريقته تناوله للقصص الصعيدية، ولكن القصة نفسها ليست بجديدة.

وأضاف شوقي أن الاختلاف في تناول القصة، يمكن أن يكون قد جاء ليناسب العصر الحالي، مشيرًا إلى أن هناك مشاهد صعيدية عديدة قدمها المسلسل لم تعرض من قبل، محاولًا خلق حالة افتراضية، وقد تجسّد ذلك، على حد تعبيره.

في حين أوضحت الناقدة خيرية البشلاوى، أن قصة مسلسل "نسل الأغراب" من الممكن أن تحدث في الصعيد، أو غيره، وأن هدف المسلسل هو التسلية، وهذا ما أراده صُنّاعه

وأضافت أن القائمين على العمل الدرامي، لم يقدموا صورة واقعية للصعيد، ولكنهم استخدموه كمكان أو كإشارة، ولم يبذلوا جهدًا، إنما -فقط- أرادوا تقديم أكبر جرعة ممكنة من الترفيه التقليدي، الذي له جمهور واسع.

يشار إلى أن المسلسل تأليف وإخراج محمد سامى، بطولة: أحمد السقا، أمير كرارة، مي عمر، فردوس عبد الحميد، دياب، نجلاء بدر، إدوارد، أحمد مالك، أحمد داش، منة فضالي، محمد مهران، محمد جمعة، ريم سامي، ملك أحمد زاهر، هدير عبدالناصر، سلوى عثمان، أحمد فهيم، عماد زيادة، إنعام الجريتلي، حمدي هيكل، أحمد ماجد، مروى الأزلى.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً