سينما وتلفزيون

مخرج "بروكار" يكشف سبب خروج المسلسل من دراما رمضان

كشف المخرج السوري محمد زهير رجب سبب خروج مسلسل "بروكار" بجزئه الثاني تأليف سمير هزيم وإخراجه وإنتاج قبنض ميديا من سباق الدراما في شهر رمضان الجاري. ونفى رجب بمنشور كتبه عبر صفحته الشخصية على موقع فيسبوك ما تم تداوله من أنباء عن أن أسباب خروج العمل من المنافسة يعود لصعوبة في التسويق والمنافسة أمام أعمال أكثر قوة في الدراما الشامية. وكشف رجب أن السبب الوحيد وراء تأجيل العمل هو عدم انتهاء العمليات الفنية للعمل بعد كالمونتاج والمكساج، واصفاً من عمل على تداول الخبر بعدم المهنية. وأضاف رجب أن تلك الصفحات كانت قد أطلقت العنان لخيالها المريض أو المأجور على حد

كشف المخرج السوري محمد زهير رجب سبب خروج مسلسل "بروكار" بجزئه الثاني تأليف سمير هزيم وإخراجه وإنتاج قبنض ميديا من سباق الدراما في شهر رمضان الجاري.

ونفى رجب بمنشور كتبه عبر صفحته الشخصية على موقع فيسبوك ما تم تداوله من أنباء عن أن أسباب خروج العمل من المنافسة يعود لصعوبة في التسويق والمنافسة أمام أعمال أكثر قوة في الدراما الشامية.

وكشف رجب أن السبب الوحيد وراء تأجيل العمل هو عدم انتهاء العمليات الفنية للعمل بعد كالمونتاج والمكساج، واصفاً من عمل على تداول الخبر بعدم المهنية.

وأضاف رجب أن تلك الصفحات كانت قد أطلقت العنان لخيالها المريض أو المأجور على حد تعبيره، لتدعي أن سبب عدم العرض هو ما تم ذكره سابقاً، مؤكداً على أن السبب مخالفا لما تم ذكره.

وكتب رجب عبر حسابه: "إحدى صفحات الأخبار اللامهنية الصفراء أطلقت العنان لخيالها المريض أو المأجور مدعية أن عدم عرض مسلسل بروكار 2 بسبب عدم تسويقه لوجود أعمال أهم منه كما تدعي ومن هنا نقول العمل تأجل عرضه هذا الموسم مما استدعى تأجيل العرض ومن هنا وجب التنويه".

img

ولم تصدر شركة "قبنض ميديا" سابقاً بياناً يؤكد أو ينفي خبر خروج المسلسل من السباق الرمضاني، لذا انتشرت في الساعات الأخيرة الماضية أخباراً تعلن انسحاب العمل من المنافسة المنتظرة.

والذي أكد الخبر هو عدم إعلان الشركة المنتجة عن تفاصيل العمل، بل اكتفت بالترويج لمسلسل "باب الحارة 11"، تأليف مروان قاووق، وإخراج محمد زهير رجب.

يذكر أن "بروكار" تم عرض جزئه الأول في الموسم الدرامي الفائت ويروي تفاصيل صناعة البروكار الدمشقي، في حارة تعاني من اضطهاد الاستعمار الفرنسي، حيث ستستمر أحداث الجزء الأول من المسلسل، من خلال تناول ما يحدث في حارة البروكار التي اشتهرت بصناعة الأقمشة والحرير، خلال فترة الاحتلال الفرنسي للبلاد، ومحاولة أحد الفرنسيين سرقة أسرار هذه الصناعة.

ويشارك في بطولة العمل نخبة من نجوم الدراما السورية منهم نادين خوري، زهير رمضان، زامل الزامل، ينال منصور، زينة بارافي، لينا حوارنة، فيلدا سمور، فاديا خطاب، جمال قبش، زهير رمضان، قاسم ملحو، وائل زيدان، تولاي هارون، عدنان أبو الشامات وغيرهم.

كما شهد الجزء الثاني اعتذار عدد من الفنانين السوريين، الذين كانوا قد شاركوا في الجزء الأول من العمل، ومنهم الفنانتان السوريتان سلمى وشقيقتها مها المصري، وعبد الهادي الصباغ، ويزن خليل.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً