سينما وتلفزيون

أحمد الشقيري يعود في رمضان2021 ببرنامج "سين"

يعود الإعلامي السعودي أحمد الشقيري إلى الشاشة الصغيرة في الموسم الرمضاني لهذا العام، ببرنامج جديد وذلك بعد غياب لفترة طويلة. وطرح الشقيري عبر حسابه الخاص في إنستغرام البرومو الخاص بالبرنامج الذي سيعرض على شاشة "إم بي سي" وسيحمل اسم "سين" وكتب معلقًا: "بسم الله نبدأ برنامج "سين" اللهم اطرح له القبول في السماء والأرض". وبحسب المتداول يتناول البرنامج حالة الانفتاح التي تعيشها المملكة العربية السعودية والتعريف بالمشروعات التي نفذتها خلال السنوات الأخيرة. وسيقوم الشقيري، بالتجول في عدد من مناطق السعودية ومشروعاتها الجديدة التي جرى تنفيذها أو التي ما تزال قيد التنفيذ للتعريف بها على طريقته الجذابة والمعهودة، ومن المقرر أن

يعود الإعلامي السعودي أحمد الشقيري إلى الشاشة الصغيرة في الموسم الرمضاني لهذا العام، ببرنامج جديد وذلك بعد غياب لفترة طويلة.

وطرح الشقيري عبر حسابه الخاص في إنستغرام البرومو الخاص بالبرنامج الذي سيعرض على شاشة "إم بي سي" وسيحمل اسم "سين" وكتب معلقًا: "بسم الله نبدأ برنامج "سين" اللهم اطرح له القبول في السماء والأرض".

وبحسب المتداول يتناول البرنامج حالة الانفتاح التي تعيشها المملكة العربية السعودية والتعريف بالمشروعات التي نفذتها خلال السنوات الأخيرة.

وسيقوم الشقيري، بالتجول في عدد من مناطق السعودية ومشروعاتها الجديدة التي جرى تنفيذها أو التي ما تزال قيد التنفيذ للتعريف بها على طريقته الجذابة والمعهودة، ومن المقرر أن تعرض كل حلقة قبل موعد آذان المغرب بقليل.

وتقوم فكرة البرنامج على الأسئلة والإجابة عنها بهدف تعريف الجمهور بمشاريع السعودية الأخيرة الاقتصادية والاجتماعية.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by أحمد الشقيري (@ahmadalshugairi)

ورحب جمهور الشقيري بعودته معبرين عن حماستهم لمشاهدة البرنامج الجديد، مؤكدين أنه سيكون له فائدة كبيرة كعادة برامج الإعلامي السعودي، والذي يحظى بمحبة واسعة بين الجمهور العربي.

وجاء في تعليقات الجمهور: "أحمد الشقيري زي السمبوسه برمضان لاغنى عنهم"، وعلقت متابعة أخرى: "متحمسه أكثر شي لبرنامج أحمد الشقيري أخيرا برنامج بيستاهل انو الواحد يضيع وقته عليه برمضان".

فيما قالت متابعة: "حقيقي اشتقنا للايجابيه والإبداع وكلامه المنطقي والسليم اللي يحرك الإنسانيه فينا ويخلينا نتفكر أكثر".

يُشار إلى أن بداية الشقيري في مجال الإعلام كانت في عام 2002 عبر البرنامج التلفازي يلا شباب والذي شارك في تقديمه مع عدد من الشبان وتناول فيه قضايا الشباب بأسلوب استطاعوا من خلاله جذب هذه الفئة من الجمهور.

وشارك الشقيري بعدها في برنامج رحلة مع الشيخ حمزة يوسف الذي عرض على شاشة قناة إم بي سي، وقد كانت فكرته مرافقة مجموعة من الشبان للداعية الأمريكي حمزة يوسف في مواقع مختلفة من بينها الولايات المتحدة.

دخل عالم التقديم من خلال برنامج خواطر والذي يعد استكمالا لمشروع بدأه عبر كتابة مجموعة من المقالات الأسبوعية في صحيفة المدينة السعودية تحت عنوان خواطر شاب أيضا، قامت فكرة البرنامج على تقديم قضية شبابية معينة في حلقة لا تتجاوز مدتها خمس دقائق.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً