عبد المنعم عمايري: لا يمكن أن أظهر...

سينما وتلفزيون

عبد المنعم عمايري: لا يمكن أن أظهر عاريا تماما في أي عمل درامي

أوضح الفنان السوري عبد المنعم عمايري أن المشهد الذي أثار الضجة والانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي في العالم، ضمن مسلسل "قيد مجهول" تأليف لواء يازجي ومحمد أبو لبن، ومن إخراج السدير مسعود، والذي ظهر فيه على كرسي الحمام، كان ضمن السياق الدرامي. وأشار عمايري إلى أن كل من تحدث عن إظهار خلفيته للناس ووصف المشهد بالإباحي هو مخطئ، وذلك لأنه ضد تجسيد المشاهد الإباحية في الأعمال الدرامية. وأضاف عمايري خلال لقائه ضمن برنامج "المختار" عبر أثير إذاعة "المدينة"، أنه من غير الممكن أن يظهر عارياً تماماً في أي مشهد، وذلك لأن هناك حدودا في المهنة، كما أنه من الواجب توفر

أوضح الفنان السوري عبد المنعم عمايري أن المشهد الذي أثار الضجة والانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي في العالم، ضمن مسلسل "قيد مجهول" تأليف لواء يازجي ومحمد أبو لبن، ومن إخراج السدير مسعود، والذي ظهر فيه على كرسي الحمام، كان ضمن السياق الدرامي.

وأشار عمايري إلى أن كل من تحدث عن إظهار خلفيته للناس ووصف المشهد بالإباحي هو مخطئ، وذلك لأنه ضد تجسيد المشاهد الإباحية في الأعمال الدرامية.

img

وأضاف عمايري خلال لقائه ضمن برنامج "المختار" عبر أثير إذاعة "المدينة"، أنه من غير الممكن أن يظهر عارياً تماماً في أي مشهد، وذلك لأن هناك حدودا في المهنة، كما أنه من الواجب توفر مبرر درامي لأي مشهد يتم عرضه في أي مسلسل.

كما لفت عمايري إلى أنه شارك مؤخراً في فيلم سينمائي سيبصر النور قريباً، مشيراً إلى أن الفيلم فيه الكثير من القبل الحميمية لكنها تخدم السياق الدرامي، نافياً وجود مشاهد إباحية أكثر من القبل في الفيلم.

وفي الحديث عن نص مسلسل "قيد مجهول" أكد عمايري أنه لم يقرأ نص العمل إلا بعد أن قام المخرج بالحديث عن القصة كاملة، وأعطاه فكرة حول ما تعاني منه شخصية "سمير"، التي يجسدها عمايري في العمل، حيث إن لديه مرضا نفسيا، ليكون بسببه شخصاً مسحوقاً يصنع الكثير من الأشياء التي لا يعتقد نفسه قد فعلها، لذا فهو بحث أكثر عن الحالة المرضية ومن ثم وافق على العمل.

واعترف عمايري أنه ارتكب خطأ كبيرا عندما تعايش مع شخصية "سمير" إلى حد كبير، لدرجة وصل فيها إلى حالة من التعب والإرهاق النفسي، جعلته يستشير طبيباً نفسياً عقب الانتهاء من العمل، وذلك لأنه لم يستطع الفصل بين شخصية "سمير" وشخصيته الحقيقية، لافتاً إلى أنه من شدة التماهي معها كادت أن تودي به إلى الموت، لأنه عقب أداء المشاهد كان يعاني من التعب العصبي والنفسي والجسدي والذهني، ولأكثر من مرة كان يصيبه هبوط في الضغط والرجفان والارتعاش.

وحول تعامله مع الفنان السوري باسل خياط في العمل كون البطولة كانت مشتركة لكليهما، أعرب عمايري عن حبه وفخره الشديد بخياط وبنجاحاته التي حققها على المستوى العربي، كما أنه يعتبره رقماً صعباً ومن النجوم الأوائل في الوطن العربي، لافتاً إلى أنه كان خائفاً في البداية من تعامله مع خياط عقب تحقيق الأخير للشهرة والانتشار عربياً، لكنه تفاجأ بمتعة العمل معه.

وأضاف عمايري أن خياط قال له خلال مشاهدته لأسلوب أدائه وتمثيله، إن هذا العمل والدور سيفتح له نافذة إلى العالم، وشخصيته ستحقق النجاح والشهرة وستنال إعجاب الجمهور.

وفي الحديث عمّا قام به ليخرج من شخصية "سمير"، لفت عمايري إلى أنه شارك في عملين لهذا العام يختلفان عمّا جسده في "قيد مجهول"، وهما مسلسل "داون تاون" مع المخرج زهير قنوع، ومن إنتاج شركة "فالكون فيلمز"، حيث يجسد شخصية رجل يعمل في السوشال ميديا، ويقوم بفضح الفنانين ليظهر بشكل وأسلوب مختلف، كما أنه في كل مشهد يظهر بنمط وستايل مغاير عن الآخر لتكون شخصيته طريفة.

إضافةً إلى مشاركته في مسلسل "على صفيح ساخن" تأليف علي وجيه ويامن الحجلي، وإخراج سيف الدين سبيعي، بشخصية "أبو كرمو" وهو رجل يمتلك معملاً لصنع الحلويات فيقوم بالمتاجرة في المخدرات، ويضعها في الحلويات ويبيعها للناس، مشيراً إلى أن الجمهور سيشاهد شخصية مختلفة تماماً عمّا سبق وقدمه.

كما كشف عمايري عن رفضه لمسلسل كوميدي يحمل عنوان "بناية هب الريح" عن فكرة صالح السلتي، سيناريو وحوار محمد نور طيار، ومن إخراج محمود الدوايمة، وإنتاج شركة "البراق" للإنتاج الإعلامي، ليجسد الفنان السوري عباس النوري الشخصية من بعده، وذلك لأنه وعد جمهوره أنه سيشارك من الآن فصاعداً بأعمال درامية على مستوى رفيع وذات سوية عالية.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً