أنت اطرق بابي 33.. مغلف سرّي يصل سي...

سينما وتلفزيون

أنت اطرق بابي 33.. مغلف سرّي يصل سيركان والأخير يقبّل إيدا ليتذكر

لم تكن حلقة الأمس من المسلسل التركي "أنت اطرق بابي" حماسية أو تحمل أحداثًا محورية على حد وصف الجمهور، الذي كان يتوقع أن تكون أفضل من ذلك بكثير من ناحية الأحداث، خصوصًا وأن المسلسل أصبح مهددًا بالإيقاف، نظرًا لانخفاض نسب المشاهدة حلقة بعد حلقة. وكانت الحلقة الـ 33 من المسلسل قد بدأت بشجارٍ بين "سيركان" و" سيلين، بعدما رأت الأخيرة "سيركان وهو ينام إلى جانب" إيدا"، وتقرر استغلال الموقف، بحيث تجعل" سيركان" يأسف لأنه تركها في يوم ميلادها، ولم يكن إلى جانبها.           View this post on Instagram                

لم تكن حلقة الأمس من المسلسل التركي "أنت اطرق بابي" حماسية أو تحمل أحداثًا محورية على حد وصف الجمهور، الذي كان يتوقع أن تكون أفضل من ذلك بكثير من ناحية الأحداث، خصوصًا وأن المسلسل أصبح مهددًا بالإيقاف، نظرًا لانخفاض نسب المشاهدة حلقة بعد حلقة.

img

وكانت الحلقة الـ 33 من المسلسل قد بدأت بشجارٍ بين "سيركان" و" سيلين، بعدما رأت الأخيرة "سيركان وهو ينام إلى جانب" إيدا"، وتقرر استغلال الموقف، بحيث تجعل" سيركان" يأسف لأنه تركها في يوم ميلادها، ولم يكن إلى جانبها.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by انت أطرق بابي sen cal kapimi (@sencallkapimi.3rb)

وشهدت الحلقة -أيضًا- قيام "سيركان" بتحويل ما نسبته 5% من أسهمه إلى "سيلين"، وسط استغراب "إيدا" من الأمر، وخلافهما على ذلك.

وعلى صعيد الشخصيات الأخرى، فقد كانت أبرز الأحداث تدور بين كل من "آيفر" و"إيدان" اللتين اعتقتدا بأنهما قتلتا "أليكس" بالفعل، خصوصًا وأنه مختفي منذ ضربته "إيدان" بالمزهرية، ليشهد هذا الأمر الكثير من الحوارات بينهما حتى تقررا الهرب في النهاية، ويقوم "سيفي" بالمقابل بالتبليغ عنهما، لأنه لا يريد أن تغادر "إيدان" تركيا هاربة، فتوقف الشرطة سيارتهما، فيما يظهر "أليكس" في تلك الأثناء، وهو يقبّل يد امرأة أخرى ويعيش حياته.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by SCK - انت اطرق بابي (@sencalkapimi.arabss)

وكذلك حملت الحلقة أحداثًا كوميدية بين "إنجين" و"بيريل"، خصوصًا مع ما تعانيه من مزاجها المتقلب وفهمها الخاطئ، لأي كلمة يقولها "إنجين".

وتضمنت -أيضًا- قيام "جيرين" بالعودة إلى لون شعرها القديم، بعدما سمعت" دينيز" وهو يقول إنها كانت أجمل بشعرها القديم، لتذهب إليه وتطلب منه أن يقيما علاقة، ولكن "دينيز" يرفض ويؤكد أنه يحب "إيدا"، وبعد ذلك تذهب إلى "فريد".

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by SCK - انت اطرق بابي (@sencalkapimi.arabss)

وبالعودة إلى علاقة "إيدا" و"سيركان"، فقد بدأ الأخبر يشعر بأن شيئًا ما يجذبه إليها، ليخبر "إنجين" بذلك ويطلب منه" إنجين" أن يحاول ذلك من خلال الحديث معه، ولذلك يطلب "سيركان" من "ميلو" أن تساعده في تحضير مفاحأة لـ "إيدا" وإحضارها ليتناولا العشاء سويًا، ثم يأتي "سيركان" إلى المكان ويقبلها، لتنتهي أحداث الحلقة على قبلتهما.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by SCK - انت اطرق بابي (@sencalkapimi.arabss)

تجدر الإشارة، إلى أن هناك سرًا غامضًا كان في هذه الحلقة، وهو قيام أحدهم بإرسال صور قبلة "دينيز" و"سيلين" في مغلفٍ إلى" سيركان" دون أن تتضح هويته، ولكن المغلف يبقى على طاولة "سيركان" دون أن يفتحه.

هذا وقامت الشركة المنتجة، بعرض الإعلان الترويجي الأول للحلقة الـ 34 من المسلسل، ولم ينل الكثير من الإعجاب من قبل الجمهور، مشيرين إلى أنه سيساهم بخفض الريت أكثر.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by SCK - انت اطرق بابي (@sencalkapimi.arabss)


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً