سينما وتلفزيون

نجم جديد ينضم لـ"ابنة السفير".. وهل تغيظ توبا بويكستون نسلهان أتاغول؟

يواصل المسلسل التركي "ابنة السفير" أخذ حيز كبير من تعليقات الجمهور عبر مواقع التواصل، وذلك منذ انسحاب بطلته الممثلة نسلهان أتاغول لأسباب صحية وانضمام بديلتها توبا بويكستون. ومنذ انضمام بويكستون للعمل الدرامي الجماهيري، لاحظ المتابعون أن الفنانة تنشر باستمرار إعلانات دعائية وصورا لها خلال تصوير المسلسل بشكل مبالغ فيه، حتى أن البعض رأى أن توبا تحاول أن تشجع الجمهور على مشاهدة العمل بعد انضمامها إليه خوفا من الفشل بعد التغييرات التي حصلت فيه. وقال آخرون إن حضور توبا بديلة لنسليهان جعلها في محل المقارنة بين النجمتين حول من ستكون الأكثر نجاحًا في المسلسل لاسيما أن أتاغول تركت بصمتها اللافتة في

يواصل المسلسل التركي "ابنة السفير" أخذ حيز كبير من تعليقات الجمهور عبر مواقع التواصل، وذلك منذ انسحاب بطلته الممثلة نسلهان أتاغول لأسباب صحية وانضمام بديلتها توبا بويكستون.

ومنذ انضمام بويكستون للعمل الدرامي الجماهيري، لاحظ المتابعون أن الفنانة تنشر باستمرار إعلانات دعائية وصورا لها خلال تصوير المسلسل بشكل مبالغ فيه، حتى أن البعض رأى أن توبا تحاول أن تشجع الجمهور على مشاهدة العمل بعد انضمامها إليه خوفا من الفشل بعد التغييرات التي حصلت فيه.

وقال آخرون إن حضور توبا بديلة لنسليهان جعلها في محل المقارنة بين النجمتين حول من ستكون الأكثر نجاحًا في المسلسل لاسيما أن أتاغول تركت بصمتها اللافتة في العمل الدرامي، مشيرين إلى أن توبا على دراية بهذا الأمر لذلك تحاول أن تتخذ العديد من الإجراءات حتى لا يشعر الجمهور بالفراغ، وأن حضورها له قيمته أيضًا.

طرف ثالث من المتابعين لفتوا إلى أن توبا بويكستون تحاول إغاظة زميلتها التي لم تنسحب بإرادتها من العمل، عبر نشر الصور ومقاطع الفيديو ولقطات من حلقات المسلسل بين الحين والآخر.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Tuba Büyüküstün (@tubabustun.official)

في السياق ذاته أعلن القائمون على إنتاج المسلسل بأن النجم التركي فيرات اكتوغ انضم إلى العمل الدرامي في خطوة وصفها الجمهور بالمفاجأة.

img

ويتصدر مسلسل "ابنة السفير" الترند في العالم العربي، وتركيا، بعدما عرضت الحلقة الأولى كاملة المشاهد للممثلة توبا التي تجسد فيه دور البطولة إلى جانب الممثل إنجين أكيوريك.

وأشارت تقارير فنيه تركية إلى أن أنسليهان أتاغول كانت تتقاضى نحو 36 ألف دولار أميركي على الحلقة الواحدة، بينما توبا بويوكستون ستتقاضى عن دورها في المسلسل نحو 27 ألف دولار أميركي، أي أقل من 9 آلاف دولار على الحلقة الواحدة، وهنا انقسمت الآراء بين من رأى أن توبا تستحق أجرا أعلى من ذلك، خصوصا أنها جاءت بديلة للممثلة الأساسية، بينما رأى بعض آخر أنه من الطبيعي أن تتقاضى توبا مبلغا أقل، نظرا إلى أن العمل لن يستمر وقتا طويلا.

كذلك وقع القائمون على المسلسل بأزمة حقيقية بعد إنسحاب نسليهان أتاغول، بسبب الكيفية التي سيتم بها مواصلة العمل الدرامي بالعنوان نفسه "ابنة السفير"، من دون وجود هذه الشخصية في العمل.

وأوضحت التقارير الفنية التركية أن هناك اتجاها لتغيير اسم العمل، إلا أن ذلك سيؤثر كثيرا على نسب المشاهدة، وسيتسبب بفشل العمل، ومن المتوقع أن لا يستمر طويلا ويتوقف بعد حلقات قليلة.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً