سينما وتلفزيون

هؤولاء النجوم مستمرون في الجزء الثاني من "مقابلة مع السيد آدم"

بدأ المخرج السوري فادي سليم مؤخرًا، تصوير أولى مشاهد الجزء الثاني من مسلسل "مقابلة مع السيد آدم" تأليفه بالتعاون مع شادي كيوان، وإنتاج شركة فونيكس غروب. وبحسب بيان صحفي للشركة المنتجة، فإن العمل يضمّ معظم أبطال الجزء الأول إلى جانب عدد من الممثلين الجدد الذين انضموا حديثًا للعمل، وسيقدمون شخصيات لخطوط درامية أضيفت على العمل. وبحسب مصادر خاصة لموقع "فوشيا"، فإن الفنان غسان مسعود، والفنانة رنا شميس، سيستمران في الجزء الثاني بشخصيتهما نفسهما في الجزء الأول، وهذا ما يدحض الإشاعات التي انتشرت قبل فترة عن اعتذار الفنان غسان مسعود، وغيابه عن الجزء الثاني، الأمر الذي شكل رد فعل غير إيجابي

بدأ المخرج السوري فادي سليم مؤخرًا، تصوير أولى مشاهد الجزء الثاني من مسلسل "مقابلة مع السيد آدم" تأليفه بالتعاون مع شادي كيوان، وإنتاج شركة فونيكس غروب.

وبحسب بيان صحفي للشركة المنتجة، فإن العمل يضمّ معظم أبطال الجزء الأول إلى جانب عدد من الممثلين الجدد الذين انضموا حديثًا للعمل، وسيقدمون شخصيات لخطوط درامية أضيفت على العمل.

img

وبحسب مصادر خاصة لموقع "فوشيا"، فإن الفنان غسان مسعود، والفنانة رنا شميس، سيستمران في الجزء الثاني بشخصيتهما نفسهما في الجزء الأول، وهذا ما يدحض الإشاعات التي انتشرت قبل فترة عن اعتذار الفنان غسان مسعود، وغيابه عن الجزء الثاني، الأمر الذي شكل رد فعل غير إيجابي لدى الجمهور.

img

وسيستمر في الجزء الثاني "آدم - غسان مسعود" في مواصلة سلسلة الانتقام، التي بدأها بالجزء الأول من الأشخاص الذين تسببوا بمقتل ابنته "حياة".

بينما ستبقى بعض الشخصيات مستمرة، إنما باستبدال الممثلين الذين شاركوا في الجزء الأول لصعوبة التنسيق بين ارتباكاتهم الحالية، والتي يتم تصوير بعضها خارج سوريا، وهو ما أدى إلى عدم القدرة على التنسيق بين الأعمال، خاصة مع صعوبة السفر والانتقال بين البلدان، في ظل إجراءات الوقاية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأشارت المصادر، إلى أن المخرج فادي سليم، عمل على تأجيل التصوير أكثر من مرة، لأنه لم يكن يحبذ استبدال أي شخصية للمحافظة على الشخصيات الرئيسة التي بدأت مع الجزء الأول وحققت نجاحًا معه، حفاظًا على روح العمل. لكن حتى لايتضرر أي عمل في ظل التزام بعض الممثلين وتصويرهم معها، فقد تم استبدال الممثلين الذين لم يعلن المصدر عن أسمائهم مع الحفاظ على روح الحكاية، والتشويق الذي أثاره المسلسل في الجزء الأول، والاستمرار بقصته البوليسية وتناوله للجرائم.

img

و"مقابلة مع السيد آدم" هو مسلسل بوليسي يحكي قصة "آدم" طبيب شرعي تتعرض ابنته الوحيدة للخطف، لإجباره على تغيير تقريره في إحدى القضايا، ليبدأ بعدها بعمليات انتقام متسلسلة تطال عددًا من المتورطين والمتسببين بمقتل ابنته. وكان قد عُرض في الموسم الدرامي الفائت على مجموعة من الشاشات العربية، واستطاع أن يتفوق على الكثير من الأعمال، وأن يحصد إعجاب الجمهور بدرجة كبيرة، حتى بعد انتهاء عرض العمل، بقيت أصداؤه القوية، وتمنى الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أن يكون الجزء الثاني على درجة موازية للجزء الأول بالنسبة للتشويق، والإثارة التي قدمها.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً