سينما وتلفزيون

شيلاء سبت: انخدعت وانكسر ظهري بسبب مسلسل "كسرة ضهر"!

قالت الفنانة البحرينية شيلاء سبت، إنها تعرضت للخداع في مسلسل "كسرة ضهر" من قبل القائمين على العمل، لافتة إلى أنهم اتفقوا معها على دور بطولة ولكنها فوجئت عندما قرأت النص بأنه دور صغير، موكدة أنها حاولت الانسحاب ولكنهم رفضوا بسبب أنها كانت قد وقعت العقد. وقالت سبت في تصريحات تليفزيونية :"أنا في مسلسل "كسرة ضهر" اتكسر ظهري صدق.. والميزة الوحيدة في المسلسل هو وجود المخرج أحمد يعقوب المقلى لأنه من أهم المخرجين اللي الكل يتمنى يشتغل معاه". وأضافت :"لكن أنا دوري كان صدق كسرة ظهر لأني أنا كنت فاهمة قبل ما يعطوني النصوص أني بطلة رئيسية لكن للأسف دوري اللي

قالت الفنانة البحرينية شيلاء سبت، إنها تعرضت للخداع في مسلسل "كسرة ضهر" من قبل القائمين على العمل، لافتة إلى أنهم اتفقوا معها على دور بطولة ولكنها فوجئت عندما قرأت النص بأنه دور صغير، موكدة أنها حاولت الانسحاب ولكنهم رفضوا بسبب أنها كانت قد وقعت العقد.

وقالت سبت في تصريحات تليفزيونية :"أنا في مسلسل "كسرة ضهر" اتكسر ظهري صدق.. والميزة الوحيدة في المسلسل هو وجود المخرج أحمد يعقوب المقلى لأنه من أهم المخرجين اللي الكل يتمنى يشتغل معاه".

وأضافت :"لكن أنا دوري كان صدق كسرة ظهر لأني أنا كنت فاهمة قبل ما يعطوني النصوص أني بطلة رئيسية لكن للأسف دوري اللي لعبته في هذا العمل ما لعبته في بداياتي.. فعلا خدعوني بالدور".

وأوضحت :" يعني أنا لما إتعرض عليا المشاركة في مسلسل "دفعة بيروت" قالولي أني هكون ضيفة شرف ومو دور رئيسي، وقبلت لكن للأسف ما قدرت أكمل تصوير معهم بسبب أزمة كورونا ودوري كان كتير حلو وأنا ما عندي مشكلة إنه يكون دوري صغير.. لكن المشكلة هي أنه حد يفهمني أني بطلة وأشوف حالي شيء تاني".

واستكملت حديثها :"في كسرة ضهر أعطوني النص قبل أيام قليلة من التصوير ولما وقعت العقد كان بناء على الكلام مو النص.. عشان كده الغلط الكبير مني أنا لأني وقعت بالحكي فقط.. وحاولت أعتذر قبل التصوير بيومين وقلت إنه الدور ما بيناسبني لكن قالوا لي إنه ما يصير".

واختتمت حديثها قائلة :"أنا لومت نفسي وقلت غلطتي وأتحملها.. لأني كل مرة أقول المفروض أني أقرأ النص وبعدين أوقع.. ودايما أقع في نفس الفخ وقلت لحالي إنه درس.. َيمكن أنا طيبتي الزايدة تخلي الناس تعمل في مقالب.. وكل مرة تحصلي مواقف وأسكت عشان أشتري الناس وفي النهاية أنا أول واحدة أتباع".

وكانت شيلاء سبت قد فاجأت جمهورها بصورة جديدة نشرتها عبر "سناب شات"، ظهرت فيها مرتدية حجاب الصلاة، أوضحت فيها أنها لم تجد أمامها أي رد فعل أمام من يسيئون لها سوى الدعاء عليهم، وأنها لن ترد على أي منتقد أو مسيء متربص لتصرفاتها سوى بالدعاء عليه أثناء صلاتها؛ إذ كتبت على الصورة: "قاعدة أدعي عليهم واتحسب من يوم ورايح أي حد يبط جبدي بفرش سجادتي وبقابل القبلة وبدي واتحسب".

وأردفت الفنانة البحرينية أنها صمتت كثيرا تجاه المنتقدين لها إلا أنها لن تصمت مرة أخرى ولن تسامح من يخطئ بحقها فقالت: "وايد سامحت ما في فايدة منهم".

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي تتعرض فيها شيلاء، للانتقادات؛ إذ وجهت مؤخرا السباب لمنتقديها إزاء ما تعرضت له من هجوم عليها بعد ظهورها في لقاء متلفز ولم تستطع حبس دموعها وأجهشت بالبكاء بعد عرض صورة جمعتها بمدرب البوكسينيج الخاص بها والذي توفي في عمر صغير.

وقالت الفنانة البحرينية: "أنا إنسانة لما استأنس وايد أبجي، لما أتضايق وايد أبجي لما أشتاق لشخص أبجي لما أشوف صورة شخص عزيز على متوفي ابجي لما أودع أحد بالمطار أبجي لما أتعود على ناس بشغل ويخلص الشغل أبجي لما أي موقف يأثر فيني أبجي حتى على الحيوانات أبجي".


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً