قيامة عثمان 18.. أحداث مشوقة بين ال...

سينما وتلفزيون

قيامة عثمان 18.. أحداث مشوقة بين البطل والأعداء ومفاجآت للجمهور! (فيديو)

شهدت الحلقة الـ 18 من مسلسل "قيامة عثمان" الذي يؤدي بطولته الفنان بوراك أوزجيفيت، التقاء البطل مجددا مع أصحاب اللحى البيضاء من أجل مهمة جديدة، لكنه لن يقوم وحيدا بالمهمة هذه المرة حيث يتبعه أحد أبناء قبيلة الكايي، ويعود عثمان لمواجهة عمه بعد أن تمادى محاولا إنقاذ القبيلة، إلا أن عمه يتهمه بالخيانة، فيقوم عثمان بالاستعانة بالأميرة بالا خاتون من أجل إيقاف مركب الأميرة أديلفا، في ضربة موجعة لغيخاتو كبير قادة التتار. ويستغل عليشار غياب عثمان ليقوم بتنفيذ خطته مع يانير للسيطرة على قبيلة الكيي، وقوانين جنكيز خان، لكن بلغاي ينحاز لعثمان بن أرطغرل على حساب يانير، ويتم وضع خطة

شهدت الحلقة الـ 18 من مسلسل "قيامة عثمان" الذي يؤدي بطولته الفنان بوراك أوزجيفيت، التقاء البطل مجددا مع أصحاب اللحى البيضاء من أجل مهمة جديدة، لكنه لن يقوم وحيدا بالمهمة هذه المرة حيث يتبعه أحد أبناء قبيلة الكايي، ويعود عثمان لمواجهة عمه بعد أن تمادى محاولا إنقاذ القبيلة، إلا أن عمه يتهمه بالخيانة، فيقوم عثمان بالاستعانة بالأميرة بالا خاتون من أجل إيقاف مركب الأميرة أديلفا، في ضربة موجعة لغيخاتو كبير قادة التتار.

ويستغل عليشار غياب عثمان ليقوم بتنفيذ خطته مع يانير للسيطرة على قبيلة الكيي، وقوانين جنكيز خان، لكن بلغاي ينحاز لعثمان بن أرطغرل على حساب يانير، ويتم وضع خطة للتخلص من الوجود البيزنطي في المنطقة، لكن صوفيا تتمكن من رد بلغاي بالممر والخديعة.

ويتحالف عثمان مع بالغاي من أجل القضاء على سموم عليشار، وكذلك إضعاف قوة غيخاتو، بعد إفشال الزواج السياسي الذي كان من المنتظر أن يتم بين المغول والبيزنطيين، كما ستكون هناك مواجهة قوية بين دوندار وابن أخيه أرطغرل جوندوز الذي تم تنصيبه سيدا للقبيلة، وظهر دوندار وهو يحاول تقبيل يد السيد إلا أن الأخير رفض ذلك.

وسوف تتعرض الأميرة أديلفا لمحاولة خطف من قبل دوندار، ويحاول عثمان إفشال هذا المخطط الذي وضعه بالتأكيد عليشار من أجل إعادة الأميرة لغيخاتو، وعودة دوندار للقبيلة في هذا التوقيت سوف تكون لهذا الأمر.

وقام عثمان بالصلاة في معقل المعسكر المغولي دون رهبة من الغدر والخيانة التي هي من طابع المغول، هذا المشهد من الممكن أن يكون الحافز الأكبر لكونغار أن ينضم لأخيه كونور ويساعد عثمان في القضاء على المغول.

وكان عثمان قد وقع في يد بالغي ومن ثم قام الثاني بأخبار البطل بحقيقة ونوايا علي شار، حيث أخبره بأن القاتل الحقيقي لأبن عمه هو علي شار، وأن الذي قام برمي عمه دوندار بالسهام هو علي شار.

ووافق عثمان على التحالف مع بالغي من أجل القضاء على غيخاتو وعلي شار، ولكن على ما يبدو بأن نوايا بالغي خبيثة وليست صادقة وإنما يريد استخدام عثمان كوسيلة من أجل القضاء على غيخاتو وعلي شار والحصول على قوانين جنكيز خان، ولكن عثمان هو من سيقوم باستغلال بالغي وجشعه وطمعه في الحصول على قوانين جنكيز خان وقيادة الدولة المغولية، وسيقوم بالقضاء عليهم جميعا.

يذكر أن مخرج مسلسل قيامة عثمان قد كشف أنه سوف يتم تجهيز نهاية المسلسل بطريقة مميزة ومثيرة، وستظهر في الحلقات المقبلة من العمل، كم ستكون الأحداث نارية.

ومن المفاجآت التي أعلنها المخرج؛ عودة سافجي شقيق المؤسس عثمان، وإمكانية عودة سنغور تكين شقيق أرطغرل الأكبر، وظهور حسين ألب كمحارب جديد لعثمان، وظهور أكشا كوشا وهو محارب آخر لعثمان، وبدء ظهور شخصية غيخاتو.

وتوقف مسلسل عثمان لمدة أسبوعين بسبب فيروس كورونا، حيث أعلن طاقم العمل عن اكتمال تصوير مشاهد الحلقة الـ 18 كاملة، وارتفع نسق المسلسل بعد الأحداث الأخيرة في الحلقات السابقة، ولاسيما التصاعد في علاقة عثمان بالصراعات الداخلية والخارجية.

 


 

قد يعجبك ايضاً