عروس بيروت: مواجهات نارية.. ومشهد فُكاهي يُفسد الأحداث الحماسية!

سينما وتلفزيون

عروس بيروت: مواجهات نارية.. ومشهد فُكاهي يُفسد الأحداث الحماسية!

بعدما كانت أحداث "عروس بيروت" تدور حول إخفاء حقيقة وجود ابن لفارس الضاهر "ظافر العابدين" من حبيبته السابقة رنا "ماري تريز معروف"، عن زوجته ثريا "كارمن بصيبص"، حتى لا تنصدم وتفقد جنينها. تحولت الأحداث لأن تكتشف الست ليلى "تقلا شمعون" وجود ابن غير شرعي سيُشارك أبناءها الورثة، بالإضافة لصدمتها بوجود عشيقة سابقة لزوجها طوال هذا السنوات. https://www.instagram.com/p/B4siPv_AAZa/ وعلى الرغم من صدمة الست ليلى عند اكتشافها أن آدم العساف "محمد الأحمد" هو ابن زوجها وشقيق أولادها، إلا أن حرصها الكبير على العائلة ومصلحة أولادها جعلاها تُخفي الأمر عنهم وتحاول حلّ المشكلة بمفردها. صعقة الست ليلى كانت كبيرة جدًا، حتى أنها قررت

بعدما كانت أحداث "عروس بيروت" تدور حول إخفاء حقيقة وجود ابن لفارس الضاهر "ظافر العابدين" من حبيبته السابقة رنا "ماري تريز معروف"، عن زوجته ثريا "كارمن بصيبص"، حتى لا تنصدم وتفقد جنينها.

تحولت الأحداث لأن تكتشف الست ليلى "تقلا شمعون" وجود ابن غير شرعي سيُشارك أبناءها الورثة، بالإضافة لصدمتها بوجود عشيقة سابقة لزوجها طوال هذا السنوات.

وعلى الرغم من صدمة الست ليلى عند اكتشافها أن آدم العساف "محمد الأحمد" هو ابن زوجها وشقيق أولادها، إلا أن حرصها الكبير على العائلة ومصلحة أولادها جعلاها تُخفي الأمر عنهم وتحاول حلّ المشكلة بمفردها.

صعقة الست ليلى كانت كبيرة جدًا، حتى أنها قررت مواجهة ضرّتها أميرة "ضحى الدبس" بالذهاب لمنزلها ومواجهتها ببعض الكلمات القاسية، مؤكدة أنها الزوجة وست القصر وأن أميرة مُجرد عشيقة سرية.

فيما رأى جمهور المسلسل أن الأحداث انقلبت لتعيش الست ليلى ما كان من المتوقع أن تعيشه ثريا عند معرفتها بحقيقة وجود ابن لزوجها فارس، وبذلك خمّن الجمهور أن تتحسن علاقة ليلى وثريا أكثر فأكثر كونهما ستعيشان الصدمة نفسها.

وشهدت حلقة الأمس أيضًا مواجهة نارية بين فارس وشقيقة خليل "جو طراد" بسبب اكتشاف الأخير منعه من اتخاذ أي قرار بالشركة، وصدمته بمعرفة فارس بشراكته غير القانونية مع آدم العساف.

ليقوم بعدها خليل بمواجهة زوجته نايا "مرام علي" والتي كانت السبب الرئيس في معرفة فارس بشراكة خليل وآدم العساف، ليغادر البيت بعد صدمته بما فعلته.

في المقابل انتقد الجمهور المشهد الذي حاول فيه هادي "فارس ياغي" وزوجة شقيقه ثريا التخفيف عن جاد "جاد أبو علي" بتقديم نشرة أخبار فُكاهية بمُشاركة خالة ثريا السيدة داليا "رانيا سلوان"، مٌعتبرين أن المشهد كان فكاهيًا بشكل كبير ولا يناسب تفاصيل الحلقة التي شهدت العديد من المواجهات النارية.

ويحقق المسلسل العربي "عروس بيروت" نسبة مشاهدة عالية وجماهيرية كبيرة، وهو النسخة العربية من المسلسل التركي عروس إسطنبول، ومن المقرر أن يتكون المسلسل من جزأين، على أن يُعرض الجزء الثاني منه بعد الموسم الرمضاني المقبل، فيما كانت بعض المواقع كشفت أن الجزء الأول والذي يُعرض حاليًا من المفترض أن يكون من 100 حلقة.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً