سينما وتلفزيون

ماذا قال مخرج "أخبرهم أيها البحر الأسود" عن مشاهد العنف ضد المرأة؟

أثارت حادثة مقتل السيدة آمنة بولوت على يد طليقها أمام ابنتها، ضجة كبيرة في تركيا، وفتحت ملف العنف ضد النساء وما تعانيه بعض السيدات من اضطهاد. ورأى عدد من المثقفين والمتابعين أن الدراما قد يكون لها دور بتعزيز هذا الأمر، خاصة أن هناك مسلسلات تركية تحمل بعض مشاهد العنف القاسية ضد النساء، بينها مسلسل "أخبرهم أيها البحر الأسود"، حيث تعرضت شخصية "نفس" في العمل لمشاهد عنف قاسية جدًا، دفعت الرقابة هناك للتدخل من أجل حذفها بعد هجوم كبير. وقال منتج ومخرج العمل عثمان سيناف حول الضجة الكبيرة التي أُثيرت عن العمل والتعنيف: " نسعى لزيادة الوعي ضد العنف، كسرنا إصبعين

أثارت حادثة مقتل السيدة آمنة بولوت على يد طليقها أمام ابنتها، ضجة كبيرة في تركيا، وفتحت ملف العنف ضد النساء وما تعانيه بعض السيدات من اضطهاد.

ورأى عدد من المثقفين والمتابعين أن الدراما قد يكون لها دور بتعزيز هذا الأمر، خاصة أن هناك مسلسلات تركية تحمل بعض مشاهد العنف القاسية ضد النساء، بينها مسلسل "أخبرهم أيها البحر الأسود"، حيث تعرضت شخصية "نفس" في العمل لمشاهد عنف قاسية جدًا، دفعت الرقابة هناك للتدخل من أجل حذفها بعد هجوم كبير.

وقال منتج ومخرج العمل عثمان سيناف حول الضجة الكبيرة التي أُثيرت عن العمل والتعنيف: " نسعى لزيادة الوعي ضد العنف، كسرنا إصبعين فقط، لم نقطع حلق أحد أو نقتل أحدًا بالسلاح. لا تنسوا في بلدنا هناك نساء قُتلن أمام أطفالهن. نساؤنا يتعرضن للعنف والاغتصاب. إنّهن يعشن في الواقع ما هو أسوأ بكثير".

وأضاف سيناف أن الكثير من النساء يتجهن إلى موقع التصوير ويتحدثن بأن شخصية "نفس" تشبه حياتهن وما يعانين منه على أرض الواقع.

وعن التحضيرات الخاصة بالموسم الثالث من المسلسل قال عثمان: " قمنا بتحضيرات جميلة جدًا، سنفتح نوافذ جديدة للمشاهدين. وأيضًا سنظهر الحساسية نفسها حول قضية العنف ضد المرأة".

يُشار إلى أن آمنة بولوت تعرضت للطعن في رقبتها أمام ابنتها أثناء تواجدها مع طليقها في أحد المطاعم للنقاش حول بعض الأمور، وانتشر فيديو تظهر فيه الراحلة بولوت قبل مفارقتها الحياة إلى جانب ابنتها المذعورة، وأثارت هذه الحادثة ضجة كبيرة في تركيا.