"الهيبة" كاتب جديد وربّما بطلة بديل...

سينما وتلفزيون

"الهيبة" كاتب جديد وربّما بطلة بديلة.. والجمهور: تيم حسن ينسفُ تاريخه الفنّيّ!

يتواصل الحديث عن مسلسل "الهيبة" حتى الآن، بين الجمهور، عبر منصّات مواقع التّواصل الاجتماعيّ، رغم مرور ما يقارب الشّهر على انتهاء الموسم الدراميّ الرّمضانيّ، خاصّة في ظلّ إعلان منتج العمل، صادق الصباح، عن وجود جزء رابع، وإعلان الكاتب باسم السلكا، الانسحاب من العمل. ويأتي هذا الحديث عن المسلسل، في الوقت الذي قرّر بطل العمل والشّخصيّة الأساسيّة فيه، الفنّان، تيم حسن، التزام الصّمت، وعدم الخوض في أيّ تفاصيل، مُتجاهلًا تعليقات جمهوره، التي كان من بينها، مطالبته بعدم المشاركة في الجزء الرّابع، والبحث عن عمل فنيّ جديد. وفي آخر التّطوّرات حول المسلسل، انتشرت أنباء عديدة، تتحدّث عن تعاقد شركة الصباح مع الكاتب

يتواصل الحديث عن مسلسل "الهيبة" حتى الآن، بين الجمهور، عبر منصّات مواقع التّواصل الاجتماعيّ، رغم مرور ما يقارب الشّهر على انتهاء الموسم الدراميّ الرّمضانيّ، خاصّة في ظلّ إعلان منتج العمل، صادق الصباح، عن وجود جزء رابع، وإعلان الكاتب باسم السلكا، الانسحاب من العمل.

ويأتي هذا الحديث عن المسلسل، في الوقت الذي قرّر بطل العمل والشّخصيّة الأساسيّة فيه، الفنّان، تيم حسن، التزام الصّمت، وعدم الخوض في أيّ تفاصيل، مُتجاهلًا تعليقات جمهوره، التي كان من بينها، مطالبته بعدم المشاركة في الجزء الرّابع، والبحث عن عمل فنيّ جديد.

وفي آخر التّطوّرات حول المسلسل، انتشرت أنباء عديدة، تتحدّث عن تعاقد شركة الصباح مع الكاتب السّوريّ، فؤاد حميرة، من أجل كتابة الجزء الرّابع من الهيبة، والذي من المقرّر أنْ يجري تغييرات كبيرة على النّصّ والشّخصيّات.

وأثارت هذه الأنباء، حالة جدل جديدة بين الجمهور، مطالبين أنْ يتمّ استغلال حميرة، الذي له باع طويل في كتابة المسلسلات، بينهما غزلان في غابة الذئاب، وحصرم شامي، إضافة إلى نجوميّة تيم حسن، لإنتاج عمل جديد، بعيدًا عن الهيبة.

كما تساءل عدد من المتابعين عبر السوشال ميديا، عن سبب هذا الإصرار في إنتاج جزء رابع، رغم أنّ العمل أصبح روتينيًا، ومملاً بحسب وصفهم، ومُنتقدًا في قصّته، على غرار ما ظهر عليه في الجزء الثّالث.

إضافة إلى ذلك؛ تردّد أنّ الفنانة اللّبنانيّة، نادين الراسي، ستشارك في الجزء الرّابع من الهيبة، بعد التّعاقد مع الكاتب حميرة، ويمكن أنْ تكون البطلة الجديدة، في الوقت الذي لم تتلق فيه سيرين عبد النور، بطلة الجزء الثالث حتى الآن، عرضًا من شركة ‏الصباح، للمشاركة في الموسم الرّابع من الهيبة.‏

في المقابل، اتّهم عدد من الجمهور، الفنّان تيم حسن، بالغرور، بسبب عدم إبداء رأيه في كلّ ما يُقال، وما يُثار من جدل، حول الجزء الرّابع من الهيبة، واصفين ذلك، بأنّه رضوخ لقرارات المنتج، صادق الصباح، وبذلك بدأ "ينسف" تاريخه الفنّيّ.