سينما وتلفزيون

مُسلسل "ما فيي" يقع في فخ "المماطلة".. ومُتابعون يُعلنون "انسحابهم"

مُسلسل "ما فيي" يقع في فخ "المماطلة...

لم يستطع المسلسل السوري اللبناني المشترك "ما فيي" الحفاظ على الضجة الكبيرة التي رافقت انطلاقه، فبعدما وصلت عدد حلقاته إلى 40، بدأ الجمهور يتساءل عن سبب هذه المماطلة التي لا فائدة منها. وكشف عدد من المشاهدين أنهم توقفوا عن متابعة المسلسل مكتفيين بانتظار الحلقة الأخيرة فقط، خصوصًا أن الحلقات التي عرضت مؤخرا لم تحمل أي أحداث مهمة تذكر، وتمنى كثيرون أن تحمل الحلقات المقبلة من العمل أحداثا قوية تُعيد له بريقه. واعتبر البعض أن فكرة العمل "المسروقة" من أحداث المسلسل التركي "جسور والجميلة"، وأنه كان من الممكن أن تنجح لو أن المخرج اختصر الحلقات إلى 30 فقط. يُشار إلى أن

لم يستطع المسلسل السوري اللبناني المشترك "ما فيي" الحفاظ على الضجة الكبيرة التي رافقت انطلاقه، فبعدما وصلت عدد حلقاته إلى 40، بدأ الجمهور يتساءل عن سبب هذه المماطلة التي لا فائدة منها.

وكشف عدد من المشاهدين أنهم توقفوا عن متابعة المسلسل مكتفيين بانتظار الحلقة الأخيرة فقط، خصوصًا أن الحلقات التي عرضت مؤخرا لم تحمل أي أحداث مهمة تذكر، وتمنى كثيرون أن تحمل الحلقات المقبلة من العمل أحداثا قوية تُعيد له بريقه.

واعتبر البعض أن فكرة العمل "المسروقة" من أحداث المسلسل التركي "جسور والجميلة"، وأنه كان من الممكن أن تنجح لو أن المخرج اختصر الحلقات إلى 30 فقط.

يُشار إلى أن مسلسل "ما فيي" بطولة الفنان السوري معتصم النهار، والفنانة اللبنانية فاليري أبو شقرا، بالإضافة إلى نادين، ومحمد قنوع، وعدد كبير من النجوم وكان قد حقق ضجة كبيرة فور عرض الحلقات الأولى منه.

وتدور أحداث المسلسل حول فارس "معتصم النهار" وشقيقته ديما "روزينا لاذقاني" واللذين يقرران معرفة حقيقة مقتل والديهما ويسافران من سوريا إلى لبنان من أجل اكتشاف الحقيقة ليقع فارس في حب "ياسما" ابنة العائلة المُتهمة بالتسبب بموت والديهما، وتتوالي الأحداث بعدها في صراع كبير ما بين الحب والانتقام، وهو من إخراج السورية رشا شربتجي.

 

اترك تعليقاً