سينما وتلفزيون

قناة SBC السعودية تواجه اختبارًا صعبًا في رمضان.. ما رأي الخبراء؟

قناة SBC السعودية تواجه اختبارًا صع...

محتوى مدفوع

"يجب أن تكون البداية قوية" على هذه القاعدة قرر القائمون على العمل في قناة sbc السعودية الانطلاق وتأسيس قناة تستطيع جذب الأنظار ولفت الانتباه من ساعات البث الأولى، كما اختار المسؤولون أن يكون شهر رمضان موعدًا للانطلاق، وهذا يحسب لهم، لأن مؤشر المشاهدة يرتفع في هذا الشهر ويلهث الجمهور العربي من المحيط إلى الخليج، وراء القناة الفضلى من حيث البرامج والأعمال الدرامية. الإبهار وحده يكفي حاولت إدارة القناة البحث عن عروض حصرية في رمضان، ولم يحالفها الحظ في هذا الأمر، ولكنها نجحت في الفوز بعرض أعمال درامية لنجوم كبار ولديهم قاعدة جماهيرية ضخمة، ومنهم عادل إمام، الذي يقدم مسلسل "عوالم

"يجب أن تكون البداية قوية" على هذه القاعدة قرر القائمون على العمل في قناة sbc السعودية الانطلاق وتأسيس قناة تستطيع جذب الأنظار ولفت الانتباه من ساعات البث الأولى، كما اختار المسؤولون أن يكون شهر رمضان موعدًا للانطلاق، وهذا يحسب لهم، لأن مؤشر المشاهدة يرتفع في هذا الشهر ويلهث الجمهور العربي من المحيط إلى الخليج، وراء القناة الفضلى من حيث البرامج والأعمال الدرامية.

الإبهار وحده يكفي

حاولت إدارة القناة البحث عن عروض حصرية في رمضان، ولم يحالفها الحظ في هذا الأمر، ولكنها نجحت في الفوز بعرض أعمال درامية لنجوم كبار ولديهم قاعدة جماهيرية ضخمة، ومنهم عادل إمام، الذي يقدم مسلسل "عوالم خفية"، ويسرا التي صاحب مسلسها "لدينا أقوال أخرى" ضجة كبيرة خاصة بعد استبعاده من خريطة العرض على قناة "on e" المصرية، كما تعرض القناة أيضًا مسلسل يحيى الفخراني الجديد "بالحجم العائلي" ومسلسل "اختفاء" للنجمة نيللي كريم.

وعن هذه الأعمال يقول الدكتور حسن عماد، عميد كلية الإعلام الأسبق بجامعة القاهرة لـ"فوشيا": "تحمل اختيارات القناة عامل الإبهار، وهذا يكفي في الساعات الأولى، كما أن النجوم الذين تحمست لهم إدارة القناة لديهم رصيد كبير وأعمالهم ينتظرها الجمهور بشغف كبير، ويحسب لإدارة القناة توقيت الانطلاق والاختيارات الفنية، وهذا يؤكد أن الإدارة رصدت ميزانية كبيرة، وتسعى للإبهار والاستحواذ على انتباه الجمهور.

غياب جيل الشباب مقصود أم صدفة؟

من يتأمل برامج ومسلسلات القناة لن يجد بينها أعمالاً درامية لجيل الشباب، فلم تتحمس القناة لأعمال عمرو سعد أو محمد رمضان أو أمير كرارة، واكتفت بالنجوم الكبار.

وعن هذا الأمر تحدث الدكتور صفوت العالم لـ"فوشيا" قائلاً: "ربما تكون سقطة دون قصد، الشباب لديه جمهور عريض وأشعر أن خريطة القناة غاب عنها التنوع، وهذا يتم إدراجه تحت أخطاء البدايات، وأتصور أنه في المستقبل سوف تحقق نجاحًا وتعدل من اختياراتها بمرور الوقت، ولكن بشرط واحد، هو أن يتم قياس نسبة المشاهدة بين الحين والآخر".

محتوى البرامج

تنطلق القناة السعودية بمجموعة من البرامج المتنوعة منها الديني وأهمها برنامج "في مجلس الراوي" ويقدمه محمد بن علي الشرهان، ويركز على التراث القديم وبرنامج "عبد الرحمن السديسي" و يركز على الأخلاق في رمضان، وبرنامج للشيخ صالح المغامسي، ويحمل عنوان "مع القرآن"، وإلى جانب البرامج الدينية يوجد برنامج للمطبخ يحمل اسم "مطبخ ضحى"، وبرنامج "لقمة وبسمة".

وعن محتوى برامج القناة السعودية، علقت الإعلامية المصرية نجوى إبراهيم قائلة: "المحتوى جيد يضم المضمون الديني والاجتماعي والترفيهي، ولكن تبقى التجربة، وعلى إدارة القنانة التركيز في الإعداد، وعدم الاستخاف بالمتلقي، البداية ليست كل شيء، والأهم هو الاستمرار بنفس المستوى، وأنا متفائلة بمستقبل القناة السعودية".

اترك تعليقاً