بيونسيه
بيونسيهسوشال ميديا

منزل طفولة بيونسيه يتحول إلى رماد.. والسبب مجهول

اندلع حريق عشية يوم الميلاد، في منزل طفولة المغنية العالمية بيونسيه في هيوستن، بولاية تكساس، لأسباب مجهولة.

وقالت إدارة إدارة الإطفاء في هيوستن، إن الحريق اندلع في منزل في شارع روزديل، وهو الشارع الذي نشأت فيه بيونسيه، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

وذكرت إدارة الإطفاء لصحيفة هيوستن كرونيكل، أن الحريق بدأ في غرفة النوم في الطابق العلوي من المنزل، ثم انتشر إلى الطابق السفلي. وتم إخماد الحريق بعد حوالي ساعة.

وقالت بيونسيه في تغريدة على منصة "تويتر"، إنها ممتنة لرجال الإطفاء في هيوستن الذين عملوا بسرعة وكفاءة لإخماد الحريق. وأضافت بيونسيه أن منزل الطفولة لها "مكان خاص في قلبها"، وأنها "حزينة لرؤية الخسارة التي حدثت".

وتفاعل العديد من معجبي بيونسيه على مواقع التواصل الاجتماعي معربين عن حزنهم وتضامنهم معها. وأشار البعض إلى أن هذا الحادث بمثابة نهاية حقبة مهمة في حياة النجمة العالمية.

ولم يتم التأكد بعد من سبب الحريق ويجري التحقيق فيه، بحسب التقارير، وعلى الرغم من أن بيونسيه وعائلتها لم يعيشوا في المنزل منذ سنوات عديدة، إلا أنه أصبح علامة بارزة لدى معجبيها.

خاصة عندما عادت النجمة إلى هيوستن في سبتمبر الماضى لتوقف جولتها العالمية في Renaissance بملعب NRG بالمدينة، شوهدت وهي تلتقط صوراً خارج المنزل ومنزل آخر أمضت فيه طفولتها، بالإضافة إلى لافتة تشير إلى نقطة البداية لنهر ريفرسايد.

منزل بيونسيه

واشترت عائلة بيونسيه منزلها في هيوستن في عام 1982، وعاشت فيه حتى عام 1986. ويبلغ مساحة المنزل حوالي 1,400 قدم مربع، ويحتوي على ثلاث غرف نوم وحمامين. لكنها لم تعد تعيش فيه اليوم.

ونشأت بيونسيه في هيوستن، وبدأت مسيرتها الفنية في سن مبكرة. وأصبحت واحدة من أنجح الفنانات في العالم، حيث فازت بالعديد من الجوائز، بما في ذلك 28 جائزة غرامي

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com