روان بن حسين: أتمنى الارتباط برجل وسيم وثري وعقلاني

روان بن حسين: أتمنى الارتباط برجل وسيم وثري وعقلاني

 أكدت الفاشينيستا الكويتية روان بن حسين أنها غير نادمة على تجربة الزواج الأولى التي خاضتها عام 2019، مشيرة إلى أنها ستكررها مع طليقها لو عاد الزمن مرة أخرى، ووصفتها بأنها أجمل تجارب حياتها لأنها أعطتها طفلتها لونا.

وقالت روان إنها خاضت تجربة الزواج بسن الـ23؛ لأنها كانت تمتلك كل ما تحلم به أي فتاة بالعالم، وكان ينقصها الزواج والإنجاب فقط، فارتبطت بحبها الأول، معلقة: "ربنا ما قصر معاي أبدًا أعطاني المال والعمل والسفر والدراسة في سن صغيرة وكان بينقصني الزواج".

وأضافت أن الحب شيء جميل جداً وليس أعمى كما يقال، لأنها كانت مصرة على الزواج من طليقها، وانفصالها عنه لا يعني أنه شخص سيء، هو ليس مناسب لها فقط.

وتابعت خلال ظهورها في برنامج "كتاب الشهرة" مع الإعلامي علي ياسين، أن إنجابها لطفلتها لونا جعلها تفكر بمسؤولية ونضج أكثر، وأصبح هدفها تأمين حياة كريمة لها وتلبية كافة احتياجاتها.

روان بن حسين وزوجها الأول
روان بن حسين وزوجها الأول

سبب اعتذارها لطليقها

وكشفت عن السبب الذي دفعها للاعتذار من طليقها بعد شتمها له على وسائل الإعلام، مبينة أنها لا تريد أن تجرح طفلتها من أجل خلاف شخصي بينها وبين طليقها.

وعلقت: "الأب سند وظهر وأنا شخصيتي قوية عشان عندي أب بحسسني إني أقوى من كل الدنيا.. وعليي أن أصرح عن الخلاف بطريقة أفضل من إني أهين أو أشتم".

وأوضحت أن النصيحة الوحيدة التي ستقدمها لابنتها من أجل ألا تعيش تجربة الانفصال والطلاق هي أن تسمع نصائح وإرشادات والديها؛ لأن أهلها كانوا رافضين لفكرة زواجها وقبلوا بعد خلافات ومشاكل كثيرة.

وأشارت إلى أن انفصالها عن زوجها جعلها تفقد ثقتها بنفسها وتشعر أنها امرأة غير كافية، فلجأت لعمليات التجميل وجنون الموضة.

قرار شخصي

وعن سبب عدم إظهار طفلتها لونا على مواقع التواصل الاجتماعي، بينت روان أنها تعتبر هذا القرار شخصيا بلونا، وهي من تقرره عندما تكبر.

ولفتت إلى أنها ترغب في كثير من الأحيان إظهارها وإشاركها في التصوير، لأنها تمتلك "كاريكتر" وشخصية فريدة ومرحة، لكنها سرعان ما تعدل عن القرار خوفا عليها خاصة أنها لن تجني المال من الفيديوهات.

صفات فتى أحلامها

وأعربت عن رغبتها الشديدة في الزواج حاليا، وترغب في الارتباط برجل وسيم وثري وعقلاني، معلقة: "بدي كل شي".

والدي قاطعني

وعلى صعيد منفصل، تحدثت روان عن بدايتها في عالم الشهرة والنجومية، قائلة إنها لم تكن تحلم بالشهرة أبدا وحصلت عليها بالصدفة بسبب حسابها العام على "إنستغرام"، حيث شبهها بعضهم بنجمة عالمية.

وأضافت أن عائلتها لم تكن تعرف أنها تشارك صورها على مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ كانت مسافرة بغرض الدراسة، وعائلتها محافظة وترفض الأمر.

وبينت أن والدها قاطعها لمدة 4 أشهر عندما علم بالأمر، وذلك جعلها تمر بفترة نفسية عصيبة، لكنها حاربت وأقنعته حيث اعتبرت شهرتها رزقا من الله وعملا مهما.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com