هكذا تضامن النجم الأمريكي ماكليمور مع غزة في نهاية حفله

هكذا تضامن النجم الأمريكي ماكليمور مع غزة في نهاية حفله

عبّر النجم الأمريكي ماكليمور في ختام حفله الغنائي عن تضامنه مع أهالي قطاع غزة، مسلطا الضوء على تعاون الولايات المتحدة مع إسرائيل في استخدام أموال ضرائب شعبها لتمويل الجيش الإسرائيلي.

ووقف ماكليمور على خشبة المسرح ممسكًا بورقة كتب فيها قصيدة تضمنت رسالة تدعو للسلام والمساواة، لافتًا إلى أنه لا يودُّ من خلالها الإساءة لأي من الأطراف، بل لاستثارة الإنسانية والمحبة في قلوب الجميع.

وقال وسط تصفيق الجماهير وهتافهم: حينما أقول فلسطين حرة، لا تعني أنني ضد الآخرين، بل تعني أننا لا بد أن نحمي الجميع، تعني المساواة للجميع، والاحترام والسلام والحب، تعني الحق في العيش بغض النظر من أي مقاطعة تتواجد.

وأضاف ماكليمور: هناك أناس أبرياء في غزة يُقتلون بدولاراتنا، وهذه الأرواح الثمينة هي امتداد لنا.

وأوضح أنه غير قادر على التظاهر بالفرح، قائلًا: لا أستطيع الوقوف هنا مرتديًا معطف الفراء، وأقفز في الأرجاء وأتظاهر، فيما هناك شيء من أعماقي يقول لي أنت تعلم أن الأجداد السابقين يصرخون ويطلبون أن تقف معهم.

وشدد الرابر العالمي أن كلامه لا علاقة له بمعاداة السامية، بل أكد على محبته لليهود لافتًا إلى أن حرية فلسطين تعني حمايتهم.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com