الأمير إدوارد
الأمير إدوارد

الملك تشارلز يمنح شقيقه الأمير إدوارد لقب دوق أدنبرة

قرر العاهل البريطاني الملك تشارلز الثالث، منح شقيقه الأمير إدوارد، لقب دوق أدنبرة، الذي كان يحمله والدهما الراحل الأمير فيليب.

وحصل الأمير إدوارد على اللقب "بمناسبة عيد ميلاده التاسع والخمسين"، وسيحتفظ به طوال حياته، بحسب بيان صادر عن قصر باكنغهام، الجمعة.

والأمير إدوارد، المعروف سابقًا باسم إيرل ويسيكس وفورفار، هو أصغر أبناء الملكة الراحلة إليزابيث الثانية وزوجها الأمير فيليب.

يفخر دوق ودوقة أدنبرة الجديدان بمواصلة إرث الأمير فيليب في تعزيز الفرص للشباب من جميع الخلفيات لتحقيق إمكاناتهم الكاملة
قصر باكنغهام

وكان قد تم إنشاء اللقب للأمير فيليب عام 1947، عندما تزوج الملكة إليزابيث، حينما كانت أميرة في ذلك الوقت.

وكان قصر باكنغهام أعلن في عام 1999 أن الأمير إدوارد سيخلف والده في الدوقية "في الوقت المناسب".

وبعد زواجه من صوفي ريز جونز في العام نفسه، منحت الملكة إليزابيث إدوارد لقب "إيرل ويسيكس"، وهو اللقب الذي اختاره، بشكل مؤقت حتى يتسنّى له الحصول على لقب والده.

وبعد وفاة الأمير فيليب في أبريل/ نيسان الماضي، وتماشياً مع التقاليد الملكية، تم منح لقب دوق إدنبرة على الفور لنجل فيليب الأكبر؛ الأمير تشارلز.

تشارلز يرفض منح أخيه إدوارد لقب دوق إدنبرة

ملك بريطانيا تشارلز
ملك بريطانيا تشارلز

إلا أنه كان من المفترض أن يتنازل تشارلز لإدوارد عن اللقب نتيجة الوعد الذي تلقاه الأخير من قصر باكنغهام قبل أكثر من عشرين عاماً، وهو الأمر الذي أكدت مصادر آنذاك، أن الأمير تشارلز يرفض فعله.

ونقلت صحيفة "صنداي تايمز" عن مصدر مقرب من تشارلز أن ولي العهد البريطاني يعيد تقييم مستقبله في الوقت الحالي. وأضاف: "الأمير تشارلز يحمل الآن لقب دوق إدنبرة، والأمر متروك له فيما سيحدث للقب. لكنه يرفض في الوقت الحالي منحه لإدوارد".

وفي مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية الشهر الماضي، سُئل إدوارد: "عندما يصبح الأمير تشارلز ملكاً، من المفترض أن تكون دوق إدنبرة القادم، هل يجب أن يحدث ذلك؟"، ليجيب إدوارد: "كان الأمر جيداً من الناحية النظرية، منذ عصور عندما كان نوعاً من أحلام والدي.. إلا أنه حاليا سيعتمد على كون تشارلز سيصبح ملكاً أم لا. لذلك سننتظر ونرى".

logo
فوشيا
www.foochia.com