الشيخ الشعراوي
الشيخ الشعراوي

زوجة حفيد الشعراوي بعد مقاضاتها الشناوي وماجدة خير الله: "كأنه سب في سيدنا محمد"

كشفت زوجة حفيد الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي، آخر تطورات الدعوى المقامة ضد الناقد السينمائي طارق الشناوي والناقدة ماجدة خير الله، بشأن تصريحاته الأخيرة وإساءتها للراحل.

وقالت زوجة حفيد الشيخ الشعراوي، في تصريحات صحفية إن الدعوى ما زالت مستمرة، مشيرة إلى أن النيابة العامة في مصر، قامت باستدعاء الناقد طارق الشناوي والناقدة ماجدة خير الله، قبل أيام، من أجل التحقيق معهما.

وأبدت زوجة حفيد الشيخ الشعراوي رفضها فكرة التنازل عن القضية، بسبب التطاول الكبير على الشيخ الراحل، وقالت: "مش هتنازل عن القضية، وحق الشعراوي لازم يرجع إزاي يتطاول عليه ودي حاجة مينفعش يتسكت عنها".

وعبرت عن استيائها الشديد من تصريحات طارق الشناوي وماجدة خير الله، وعلقت قائلة: "محدش يسب علماء الدين، كل اللي غلط لازم يتحاسب لأن الشعراوي مش راجل عادي ده كأنه سب في سيدنا محمد، والشعراوي لا كان متطرف ولا كان حرامي، طول عمره بيشتغل وبيعلم الناس القرآن".

وما يزال وسم "الشيخ الشعراوي" متصدرًا للمواضيع الأعلى تداولًا على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، إثر إعلان وزارة الثقافة لخطة الأعمال المسرحية لعام 2023، ومن بينها مسرحية عن الشيخ الشعراوي، وهو ما أثار جدلا واسعا بين مؤيديه ومعارضيه.

وكان الناقد الفني طارق الشناوي أول من شن هجوما لاذعا على الشيخ الشعراوي عقب الإعلان عن المسرحية قائلاً: "كانت له أفكار رجعية جداً، وروحانياته متخلفة وليست عصرية".

وانتقد الشناوي اختيار المسرح القومي لتقديم سيرة الشيخ الشعراوي لعرضها خلال رمضان المقبل، قائلا: "هو شهر روحانيات، ولكن روحانيات الشعراوي متخلفة"، واستطرد أنه كان من الأفضل تقديم سيرة الدكتور مجدي يعقوب أو الدكتور أحمد زويل، وعلى إثرها أعلنت أسرة الشعراوي مقاضاة الشناوي.

بعد ذلك وجهت الناقدة المصرية ماجدة خير الله انتقادات للشيخ الراحل قائلة في تصريحات صحفية: "الشعراوي لم يفد المجتمع وليس رجلاً تنويرياً، كان رافضاً للعلم، وعمل فتنة بين المسلم والمسيحي، وحقق ثروات مرعبة".

وردت زوجة حفيد الشعراوي على تصريحات ماجدة خير الله قائلة: "الراحل معروف مصدر ماله وكان يتقي الله، تنازل عن حقوقه في الإذاعة والتلفزيون لمصر، وبنى معهداً دينياً مسجداً، وأنشأ جمعية خيرية في السيدة نفيسة وبنى مستشفى، ومجمعا خيريا".

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com