الأمير هاري وميغان ماركل ينفيان أنباء انفصالهما بعشاء رومانسي

الأمير هاري وميغان ماركل ينفيان أنباء انفصالهما بعشاء رومانسي

احتفلت الممثلة الأمريكية السابقة ميغان ماركل، بعيد ميلادها الـ42، برفقة زوجها الأمير هاري، وسط أجواء رومانسية، فيما يبدو أنه ردّ على أنباء انفصالهما التي تداولتها مختلف وسائل الإعلام العالمية في الآونة الأخيرة.

والتقطت عدسات الباباراتزي، ليلة أمس الخميس، صوراً للأمير هاري وزوجته، وهما يخرجان من مطعم "Tre Lune"، أحد أشهر المطاعم الإيطالية التي يقصدها المشاهير في مدينة كاليفورنيا.

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن شهود عيان، أن الزوجين دخلا إلى المطعم الشهير، حيث تناولا العشاء قبل أن ينضم إليهما صديقهما المقرب مات كوهين، زوج صديقة ميغان منذ سنوات عديدة هيذر دوراك.

واختارت ميغان إطلالة كاجوال مكونة من فستان بدون أكمام مخطط باللونين الأبيض والأسود من علامة (posse) الأسترالية، يبلغ سعره 240 دولاراً امريكياً، ونسقته مع حقيبتها الخشبية المفضلة من علامة (Cult Gaia) الأمريكية، التي يبلغ سعرها 428 دولاراً.

وفي وقت سابق، ذكرت صحيفة "ذا إيكونوميك تايمز"، أن علاقة الزوجين "ساءت" بعد فشل صفقتهما مع شركة البث العملاقة "سبوتيفاي"، التي قُدّرت بما يزيد على 20 مليون دولار أمريكي.

وزعمت الصحيفة في تقرير نشرته الأسبوع الفائت أن "بعض المشاكل المالية لعبت دور المفسد في علاقتهما. ومن المحتمل أن يكون هذا التوتر قد امتد إلى حياتهما العاطفية"، مدعية أنهما حالياً "يقضيان الوقت بعيداً عن بعضهما البعض".

وذهب موقع "رادار أون لاين"، إلى أبعد من ذلك، قائلاً إن "دراما عائلية" تسببت بحدوث شقاق في علاقة هاري وميغان، ونقل عن مصدر وصفه بأنه "مقرب من الزوجين" قوله، إن "الاختلافات الشخصية والثقافية تسببت في انفصال الزوجين. هاري لا يتلاءم مع ميغان".

ويبدو أن الزوجين تعمدا الظهور معاً ليلة أمس، وأفسحا المجال لمصوري المشاهير لالتقاط الصور لهما أثناء خروجهما من المطعم الذي احتفلا فيه بعيد ميلاد ميغان؛ لدحض تلك المزاعم التي انتشرت كالنار في الهشيم.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com