فنانون عرب يدينون مجزرة مستشفى غزة

فنانون عرب يدينون مجزرة مستشفى غزة

يقف العالم مذهولاً أمام الكارثة الإنسانية التي حلت مساء أمس الثلاثاء، بالمرضى والجرحى والقطاع الطبي واللاجئين، الذين كانوا يتواجدون في حرم مستشفى المعمداني في قطاع غزة، يتعالجون ويحتمون فيه، جراء القصف الاسرائيلي الذي تعرضوا له، فحوَّل أكثر من 900 فلسطيني إلى شهداء، تطايرت أشلاؤهم في جنبات المكان.

وتفاعل الفنانون العرب مع الحدث، مبدين غضبهم وحزنهم واستياءهم، مما يعيشه الشعب الفلسطيني، فنشرت الفنانة اللبنانية ماغي بوغصن تغريدة، كتبت فيها: "القلب يبكي عنكم.. والروح! شو هالوحشية والإجرام.. خلص الحكي! ما إلنا غيرك يا رب".

وأعربت الفنانة المصرية أنغام عن استيائها مما يجري، وعلَّقت: "مستشفى المعمداني غزة.. يرضيك كده يارب؟! حسبنا الله ونعم الوكيل".

وأضافت الفنانة اللبنانية نادين نجيم في منشور مؤثر: "800 طفل شو هل خطة الخبيثة ؟ قلبي محروق على كل دمعة و كل جرح ووجع وعلى كل طفل شهيد وعلى كل طفل عايش برعب.. أكثر الشهداء هم أطفال ونساء.. وكأنهم يقتلون عن قصد أجيال المستقبل.. لو بس بيعرفوا انه الله بيعطي الحياة والله معهم".

فيما قالت الفنانة اللبانينة نانسي عجرم :"اللي صار منو مجزرة! هيدا دفن للإنسانية!!! أكبر كلام بيسقط أمام هالجريمة. يا رب رحمتك !".

من جهته، علَّق الفنان السوري معتصم النهار: "الله لا يسامحنا جميعًا".

واستشهدت الفنانة العراقية رحمة رياض بالآية القرانية: "﴿ولا تَحْسِبَنَّ اللَّهَ غافِلًا عَمّا يَعْمَلُ الظّالِمُونَ إنَّما يُؤَخِّرُهم لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأبْصارُ﴾، وأضافت "حسبي الله ونعم الوكيل".

من ناحيته، وصف الفنان اللبناني راغب علامة المشهد بطريقة مأساوية، وكتب في تغريدة له: "لم أعد أستغرب أي شيء! سقطت الإنسانية بكل معانيها، مئات الشهداء الأبرياء يحتمون في مستشفى وقادة الصهاينة يشربون نخب دماء الأطفال والمدنيين الأبرياء، الصورة الآن اصبحت واضحة. وحش صهيوني يستقوي على مدنيين وأطفال ومستشفيات وصحافيين غزة، والعالم يتفرج ويصفق له بل العالم يدافع عن جرائم الحرب الكبيرة بحق الأطفال والانسانية! ننتظر انتقام ربنا سبحانه تعالى وحساب هؤلاء المجرمين".

ونشرت الفنانة اللبنانية سيرين عبدالنور، فيديو للقصف على المستشفى، وعلقت بالقول: "يا الله يا الله دخيلك يا ويلكن من الله يا مجرمين".

وكتبت الفنانة اللبنانية ورد الخال: "صلاة على أرواح شهداء مستشفى المعمداني وصلاة لكل المسعفين والأطباء المقاومين الحقيقيين في هذه الحرب".

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com