سهر الصايغ تعلن فسخ خطوبتها: رأيت منك خيرًا وقابلتك بالخير

سهر الصايغ تعلن فسخ خطوبتها: رأيت منك خيرًا وقابلتك بالخير

أعلنت الممثلة المصرية سهر الصايغ، اليوم الإثنين، عن فسخ خطوبتها من طبيب الأسنان صلاح العباسي بعد مرور سبعة أشهر تقريبا على ارتباطهما.

وقال الصايغ في تعليقها على إعلان فسخ الخطوبة، عبر حسابها في "إنستغرام": "اللهم ارزقه خيرًا مني… وارزقني خيرًا منه… تمت فسخ خطوبتي…رأيت منك خيرًا وقابلتك بالخير…فعسي الله ان يبدلنا خيرًا".

إنستغرام

ولم تحدد الممثلة البالغة من العمر 33 عاما أسباب إنهاء العلاقة مع خطيبها، فيما أشاد بعض متابعيها بطريقتها في الإعلان عن فسخ الخطوبة، وحديثها عن الخير من جانب الطرفين.

وكانت نجمة فيلم "الباب الأخضر" وهو آخر أعمالها، قد احتفلت بالخطوبة في شهر ديمسبر عام 2022 على طبيب الأسنان صلاح العباسي، وهو أستاذ جراحة الفم بـ"القصر العيني"، وذلك في حفل بسيط اقتصر على حضور أفراد عائلة سهر وخطيبها.

ونشرت الصايغ حينها صورا لها مع خطيبها عبر حسابها بموقع "إنستغرام"، وعلقت قائلة: "الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.. أسأل الله أن يتم لنا الخير".

وبعدها بأيام قليلة، ردت الفنانة على ردود الفعل ومنها السلبية التي تعرضت لها بعد خطوبتها إثر الحديث عن بساطة الحفل وطريقة جلوسها في الصور، وقالت: "الحمد لله.. حقيقي شكرا من قلبي لكل حد باركلي.. كلمني أو بعتلي رسالة أو كتب تعليق.. شكرا على الكلام الحلو اللي فرحني بجد.. وحتى اللي كتب كلام سلبي بشكره لأنه مهتم.. ربنا يفرح الجميع وسنة سعيدة يا رب".

يذكر أن سهر الصايغ تخرجت من كلية طب الأسنان وما زالت تمارس المهنة حتى الآن، إلى جانب عملها الفني، وأكدت في أحد لقاءاتها أنها لن تترك مهنة الطب في المستقبل.

وقالت الصايغ في تصريحات سابقة، إن من ضمن أمنياتها الزواج وإنجاب الأطفال وتكوين أسرة بجانب العديد من الأمنيات منها حصولها على جائزة الأوسكار، وبناء مستشفى كبير يتم علاج المواطنين به بالمجان مثل مستشفى القصر العيني.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com