أخبار النجوم

أديل تتألم من أجل الرشاقة

أديل تتألم من أجل الرشاقة

بعد أن وصفت النجمة البريطانية أديل التمارين الرياضية بالمملة والكئيبة، يبدو أنها قد غيّرت وجهة نظرها في قراراتها للعام الجديد. فاجأت أديل التي عادت لتحطم الأرقام القياسية في ألبومها بعد غياب 4 سنوات، بنشرها صورة لها على حسابها في الإنستغرام خلال تواجدها في النادي الرياضي وأثناء ممارستها بعض التمارين. وبدت أديل في الصورة متألمة، وكأنها تعاني من قرارها بالمواظبة على الرياضية، حيث يبدو أنها تورطت بتمارين شديدة وكثيفة تحضيراً لجولتها الغنائية القادمة التي ستدوم 10 أشهر. وارتدت أديل أثناء التمرين، ليغينغز قطنياً أسود وبلوزة سوداء، كما رفعت شعرها بطريقة عفوية، ما أضفى على مظهرها براءة وشقاوة. وأرفقت أديل صورتها البيضاء

بعد أن وصفت النجمة البريطانية أديل التمارين الرياضية بالمملة والكئيبة، يبدو أنها قد غيّرت وجهة نظرها في قراراتها للعام الجديد. فاجأت أديل التي عادت لتحطم الأرقام القياسية في ألبومها بعد غياب 4 سنوات، بنشرها صورة لها على حسابها في الإنستغرام خلال تواجدها في النادي الرياضي وأثناء ممارستها بعض التمارين. أديل تتألم من أجل الرشاقة وبدت أديل في الصورة متألمة، وكأنها تعاني من قرارها بالمواظبة على الرياضية، حيث يبدو أنها تورطت بتمارين شديدة وكثيفة تحضيراً لجولتها الغنائية القادمة التي ستدوم 10 أشهر. وارتدت أديل أثناء التمرين، ليغينغز قطنياً أسود وبلوزة سوداء، كما رفعت شعرها بطريقة عفوية، ما أضفى على مظهرها براءة وشقاوة. وأرفقت أديل صورتها البيضاء والسوداء بتعليق قالت فيه: "ها أنا أستعد". ويبدو أن النجمة تقصد بأنها تحضّر نفسها استعداداً لجولتها الغنائية القادمة في أوروبا وأمريكا الشمالية، والتي ستبدأ يوم 29 فبراير المقبل.
اترك تعليقاً