جاكي شان برفقة يسرا وياسمين صبري في ختام مهرجان البحر الأحمر
مشاهير أخبار المشاهير
09 ديسمبر 2022 0:17

جاكي شان برفقة يسرا وياسمين صبري في ختام مهرجان البحر الأحمر

avatar محمد موسى

شارك النجم العالمي، جاكي شان، في ختام مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي بدورته الثانية التي أقيمت في جدة، وظهر وهو يتوسط النجمتين المصريتين يسرا وياسمين صبري.

وتحدث جاكي شان، عن مشواره الفني خلال جلسة حوارية في المهرجان، أدارتها الإعلامية اللبنانية ريا أبي راشد.

2022-12-11

وقال النجم الصيني إنه ليس لديه فيلما مفضلا، بل يعتبر كل فيلم له هو مولود جديد يجب أن يهتم به، كأنه الأول.

وأضاف أن الجمهور لا يعلم صعوبة المهنة وما يحدث خلف الكاميرا، وأنه يقدر الجمهور الذي يذهب للسينما ولا يُشاهد الأفلام المقرصنة.

وأوضح جاكي شان خلال اللقاء أنه كان يتمني في صغره أن يصبح ”بودي جارد“، لكنه كان يصنع الأفلام في المدرسة وهو ما منحه مكانة خاصة وسط زملائه.

2022-12-321

وأشار إلى أنه بعد وفاة بروس لي طلب منه المخرجون أن يحولوه إلى بروس لي جديد، وفي أول أفلامه كان المخرج يطلب منه تقليد بروس لي في حركاته، ولكنه لم يكن مقتنعا وبالفعل فشل الفيلم ولم يحقق النجاح لأنهم أرادوا منه أن يكون نسخة جديدة.

وبين أنه أراد أن تكون له شخصية مستقلة ولا يقلد أحدا، وبالفعل كان يقوم بعمل كل ما هو مضاد لما كان يفعله بروس لي في حركاته وأدائه حتى لا يربط بينهما أحد إلى أن أصبحت له طريقته الخاصة واسمه.

2022-12-134

وأكد أنه حقق نجاحا كبيرا في هونج كونج واليابان، ووضع هوليود هدفا له، وحاول تعلم الإنجليزية لكنه لم يستطع إتقانها، ووجد صعوبة شديدة في ذلك لدرجة أنه في وقت من الأوقات قرر عدم العمل هناك مرة أخرى بسبب اللغة والثقافة المختلفة وطريقة الأكشن المغايرة لما تعلّمه.

يذكر أن جاكي شان ممثل ومخرج أفلام ومنتج ومغنٍّ صيني، بدأ رحلته الفنية منذ العام 1962، وإلى الآن، وتضمن تاريخه 142 عملا تنوع بين الأفلام والمسلسلات، وألعاب الفيديو، التي شارك فيها بصوته، جنبا إلى 18 عملا كمخرج، و عمل واحد ككاتب.

أطل في أول أفلامه العام 1962، وطرح العمل تحت اسم Big and Little Wong Tin Bar، جنبا إلى ظهوره في عدد من الأفلام الموسيقية وهو في عمر الثامنة.

تخرج جاكي شان في العام 1971، وبدأ عمله بشكل أساسي كدوبلير، ليبرز من خلال فيلم Fist of Fury، الذي طرح العام 1972، وكان من بطولة النجم العالمي الراحل بروس لي، وقام جاكي شان في الفيلم بقفزة صنفت بأعلى قفزة بتاريخ صناعة الأفلام الصينية.