بعد حالة القلق.. طبيب أنغام يكشف حقيقة إصابتها بورم سرطاني
مشاهير أخبار المشاهير
27 نوفمبر 2022 2:02

بعد حالة القلق.. طبيب أنغام يكشف حقيقة إصابتها بورم سرطاني

avatar محمد موسى

ما زالت صحة الفنانة المصرية أنغام تشغل بال الجمهور عبر مواقع التواصل، وما زاد من حدّة القلق تداول أنباء غير مؤكدة عن إصابتها بورم سرطاني واستئصال رحمها.

وفي هذا الصدد، ردّ أكرم العدوي طبيب أنغام على أنباء إصابتها بورم سرطاني، وقال في تصريحات تلفزيونية مساء السبت: ”ثبت بعد الجراحة وتحاليل الأنسجة أن الفنانة أنغام كانت تعاني من أورام ليفية وخالية من أي أورام سرطانية خبيثة وبالتالي لا توجد خطورة مستقبلية“.

وأضاف العدوي خلال مداخلة هاتفية مع لميس الحديدي في برنامج ”كلمة أخيرة“ أنه كان هناك نشاط زائد وتحورات في الرحم، لكن تم السيطرة عليها مبكرا قبل أن تتطور، وليس لها أي تطورات مستقبلية.

وأكد الطبيب: ”مافيش أي أورام سرطانية كما تم تداوله مؤخرًا ومن الناحية الطبية في الشق أمراض النساء نعتبر ما وصلت إليه الآن هو شفاء تام“.

ولفت أكرم العدوي إلى أن الأيام القادمة سوف تشهد مواصلة تلقي العلاج ”التحفظي“ وإجراء الأشعة والتحاليل اللازمة لقياس نسبة المعادن ومراقبة حركة الأمعاء ومع الوقت يكون هناك انفراجة.

في الأثناء، قال الموسيقار محمد علي سليمان، والد الفنانة أنغام إن ”أنغام حالتها الصحية تحسنت كثيرا، حاليا تتحرك وتتكلم وتقترب من الأمور الطبيعية“، مطمئنا الجمهور على وضعها الصحي.

وأضاف في مداخلة هاتفية ببرنامج ”الحكاية“ التلفزيوني: ”أنغام لا تشتكي من أي آلام حاليا وكل شيء مستقر“، مشيرا إلى أنه ووالدتها بالإضافة إلى الموظفين الذي يعملون لديها والكثير من أصدقائها يبقون بجانبها في المستشفى.

وكانت إدارة أعمال الفنانة أنغام، أعلنت في وقت سابق عن تدهور حالتها الصحية، وخضوعها لعملية جراحية كبيرة أدت إلى مضاعفات تطلبت احتجازها في المستشفى.

وقالت في بيان ”تعرضت أنغام لوعكة صحية طارئة، اضطرت بعدها لإجراء عملية جراحية كبيرة أدت إلى مضاعفات تطلبت احتجازها في المستشفى، هي حاليا ما زالت بالمستشفى تحت الرعاية الطبية إلى الآن“.