لمى الرهونجي ترد على وصفها بالعجوز.. ومديحة كنيفاتي وميرنا شلفون يدعمانها
مشاهير أخبار المشاهير
13 أغسطس 2022 12:08

لمى الرهونجي ترد على وصفها بالعجوز.. ومديحة كنيفاتي وميرنا شلفون يدعمانها

avatar آية أبو نظام

ردّت سيدة الأعمال السورية لمى الرهونجي، زوجة الفنان يزن السيد، على منتقدي إطلالاتها، الذين بدأ بعضهم يطالبها بالاعتزال ويشبهها ”بالعجوز“، وذلك من خلال جلسة تصوير جديدة لها، بيّنت من خلالها أنها ما تزال شابة وجميلة.

ونشرت الرهونجي عبر حسابها في إنستغرام، مجموعة من الصور الخاصة بها، وظهرت بفستان أزرق طويل ذي فتحة من الجانب الأيمن، وتخلله بعض الرسومات، واعتمدت تسريحة الشعر الويفي المنسدل، كما نسقت مع إطلالتها مكياجا ترابيا هادئا، موجهة الأنظار إلى أظافرها التي كانت باللون الأبيض.

وأرفقت سيدة الأعمال الصور بتعليق ردّت من خلاله على منتقديها، قائلة: ”أي عمر بتحسو الوحدة لازم تعترف إنها صارت عجوز، وتحط النظارة وكبكوبة الصوف والعكازة، أنا عم ينصحوني اعتزال من هلاء، بس أنا حاسة لسا معي 10 سنين، انتو شو رأيكم، ايمت عمر الختايرة بيبلش؟“.

وأضافت: ”أنا بقول ليلي عم يقلي عجوز، يا ريت توصلوا لعمري وتحافظوا على حالكم متلي، بس توقف جنيفر لوبيز نط بعدها بـ 10 سنين بفكر“.

وتفاعل عدد من الفنانين مع المنشور، مُبدين إعجابهم بإطلالة الرهونجي، منهم الفنانة مديحة كنيفاتي، روعة ياسين، وميرنا شلفون التي علقت: ”انتي عجوز؟، ليش انتي قديه عمرك أصلا، عكل حال ما حدا بيحكي هيك غير كل ناقص ومريض وبغار، عنجد عالم مدودة“.

كما انهالت تعليقات المتابعين، الذين قدموا كامل الدعم لها، معربين عن إعجابهم بالإطلالات التي تظهر بها، بالإضافة إلى ثقتها بنفسها، واستمرارها بالظهور، فعلق أحدهم: ”ماشاء الله عليكي ست الصبايا“.

وطالبها بعضهم الآخر بعدم الاكتراث للانتقادات التي تطالها، نظرا لكونها نابعة من الغيرة والحقد: ”يالله دخيلك إذا انتي عجوز أنا شو، هاد كلو غيرة منك لا تهتمي، نحنا منحبك ومننطرك لنشوف الأزياء يلي بتختاريها“.

كما أكد بعض منهم بأن العمر مجرد رقم، لا يمكن التقييم على أساسه، ليتغزلوا بجمالها من خلال أغنية الفنان كاظم الساهر ”كل ما تكبر تحلى“ و“ع فكرة العمر مجرد رقم بالهوية، أصلا انتي يلي غنالا كاظم كل ما تكبر تحلى وتصير أحلى وأحلى“.

وعلى صعيد آخر، اشتكت لمى الرهونجي أخيرا، بسبب ما حدث معها من قبل فريق أحد البرامج على قناة ”MBC“، مبينة أنها أضاعت وقتها وجهدها معهم دون مقابل.

وقالت لمى إنها قامت بتصوير تقرير تلفزيوني خاص لأحد البرامج في MBC في بداية شهر رمضان الماضي، لكنها فوجئت بأن التقرير ذاته قد تم تصويره مع أكثر من شخصية، وتم اختيار الأنسب للعرض حسب رؤيتهم، لكنهم لم يبلغوها بذلك.

كما أشارت إلى أنها أرادت الحديث عن هذا الأمر، حتى يعلم المسؤولون بالقناة ما حدث معها لمنع تكراره مع غيرها، طالبة من زوجها يزن السيد بمحاسبة المسؤول عن عدم عرض تقريرها.

وأضافت: ”بتمنى يلي كان له يد بتضييع وقتي وجهدي ياخد جزائه، لأن عيب الاستهزاء بتعب ووقت الناس، وما تعودت حدا يضحك عليي أو ياكلي تعبي، مع العلم انني لم اتقاض أي أجر مالي“.

ولفتت إلى أنه: ”لو تم اخباري أنه رح يتصور كذا ريبورتاج مع عدة أشخاص وبعدين بيتم اختيار الانسب، لأنه لم يتم اخباري انه ممكن ما ينعرض الريبورتاج، ومو إذا ما كنت كتير معروفة هاد بيعطي الحق لأي حدا يقلل من شأني“.

كما طلبت لمى الرهونجي رأي جمهورها عبر صفحتها على إنستغرام، إن كان معها حق بما تحدثت عنه، وعلقت: ”الرجاء النشر حتى يوصل لأكبر عدد من العالم، بركي بلاقي تفسير ليلي صار“.