مناشدات لإنقاذ المخرج علي عبد الخالق بعد معاناته من السرطان
مشاهير أخبار المشاهير
24 يوليو 2022 16:17

مناشدات لإنقاذ المخرج علي عبد الخالق بعد معاناته من السرطان

avatar أحمد الشافعي

أثار المخرج المصري علي عبد الخالق، تعاطفاً كبيراً بين الجمهور خلال الساعات الماضية عقب الكشف عن إصابته بمرض السرطان، وتلقيه العلاج منه منذ عامين إلى أن وصل الأمر به أنه غير قادر على تغطية نفقات علاجه، وهو ما جعل البعض ينادي بتدخل الدولة للتكفل بعلاجه ومناشدة رئيس الجمهورية لعلاجه على نفقة القوات المسلحة.

وقبل ساعات كشف الإعلامي المصري عمرو أديب في برنامجه ”الحكاية“ عن تواصل وزارة الصحة المصرية من خلال متحدثها الرسمي الدكتور حسام عبد الغفار، مع علي عبد الخالق تمهيداً للتكفل بعلاجه، وهو ما جعل البعض يثني على هكذا قرار لاسيما وأن المخرج المصري من بين أبرز المخرجين بين أبناء جيله الذين أثروا السينما المصرية بالعديد من الأعمال الفنية الخالدة إضافة إلى أعمال وطنية متميزة.

وبالتواصل مع حسام عبد الغفار، متحدث وزارة الصحة أكد في تصريحات خاصة لـ“فوشيا“ أنه لا يستطيع الكشف عن تفاصيل مريض أصبح من بين المرضى في وزارة الصحة، مبيناً أن علي عبد الخالق هو من صرح بمرضه وأن الوزارة تواصلت معه وهو الأجدر بالكشف عن تفاصيل ما يحدث في حالته الصحية في الفترة المقبلة.

من جانبه قال الناقد الفني المصري الأمير أباظة رئيس مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول حوض البحر المتوسط، في تصريح لـ“فوشيا“ أن علي عبد الخالق تواجد صباح الأحد في المركز الطبي العالمي وخضع لجلسة إشعاع كيماوي على نفقته الخاصة دون تدخل من وزارة الصحة في الأمر كما أشيع، مبيناً أنه وباعتباره على تواصل معه لابد من استكمال علاجه في المركز على نفقة الدولة أو نقله إلى مستشفى المعادي العسكري لتلقي العلاج اللازم.

وبين الأمير أباظة، أن وزارة الصحة عرضت على المخرج علي عبد الخالق تلقي العلاج في معهد ناصر وهو ما لم يتوافق مع حالته الصحية ومرضه، مضيفاً أن المخرج المصري يحتاج إلى برتوكول علاجي يتضمن 3 حقن تكلفة كل واحدة من 80 وحتى 100 ألف جنيه وهذا ليس في استطاعته حتى الآن.

وأشار إلى أن وضع علي عبد الخالق حالياً غير مستقر وعلاجه بين الجلسات الإشعاعية والحقن باهظ الثمن، مشيراً إلى أنه لابد من حسم تلك المسألة لأنه لا يهم في النهاية من تواصل مع من لكن الأهم النتيجة الإيجابية بشأن مرض علي عبدالخالق حتى يعود إلى منزله وممارسة حياته بشكل جيد.

وكان قد طلب أمير أباظة، مؤخراً بضرورة الدعاء بالشفاء العاجل للمخرج علي عبد الخالق، وذلك من خلال منشور له عبر فيسبوك، فكتب قائلاً: ”المخرج الكبير علي عبدالخالق الذي امتعنا بأفلامه الوطنية والاجتماعية الرائعة، يمر بأزمة صحية اجعلوا له نصيب من دعائكم، شفاه الله وعافاه.. علي عبدالخالق، مخرج الأفلام الوطنية، منها أغنية على الممر، إعدام ميت، بئر الخيانة، يوم الكرامة، يستحق العلاج على نفقة الدولة“.

والمخرج علي عبد الخالق، من مواليد 1944 حيث اتجه لعالم السينما في بداية السبعينات من القرن الماضي، مع فيلم أغنية ”على الممر“ عام 1972 والذي تم تصنيفه ضمن قائمة أفضل 100 فيلم بتاريخ السينما المصرية حسب استفتاء النقاد عام 1966.

وقدم عبدالخالق ما يقرب من 50 عملا فنيا منها: ”جري الوحوش، الكيف، العار، البيضة والحجر، 4 في مهمة رسمية، شادر السمك، الحقونا، اغتصاب، عتبة الستات، الكافير، يمين طلاق، الحناكيش، بونو بونو، مدافن مفروشة للإيجار، السادة المرتشون، الحب وحده لا يكفي، بنات إبليس، الوحل“.