توفيق عبدالحميد تخوف من دفاع فريد الديب عن قاتل نيرة أشرف
مشاهير أخبار المشاهير
06 يوليو 2022 11:08

توفيق عبدالحميد تخوف من دفاع فريد الديب عن قاتل نيرة أشرف

avatar لين محمد

أثار إعلان المحامي المصري فريد الديب عن رغبته في الدفاع عن قاتل طالبة المنصورة نيرة أشرف جدلا كبيرا وموجة من الغضب؛ فتساءل كثيرون كيف يستطيع هذا المحامي الدفاع عن جريمة قتل شنيعة.

وأعرب الفنان المصري توفيق عبدالحميد عن رأيه بالموضوع، مؤكدا أن دفاع فريد الديب عن القاتل محمد عادل، لن يكون المفاجأة الأولى والوحيدة في هذه القضية.

وتوجه توفيق عبدالحميد عبر حسابه عبر موقع ”فيسبوك“ معلقا على أخبار تصدي فريد الديب للقضية، قائلا: ”حصلت على ليسانس الحقوق ولم أعمل به مطلقا، لكن كان حدسي أن المحامي فريد الديب سيتصدى لقضية محمد عادل ونيرة أشرف، إن صدق هذا الخبر أعتقد أن هذه المفاجأة لن تكون الوحيدة في هذه القضية“.

2022-07-1-46-491x675

ورغم تخوف الفنان من مجريات القضية، إلا أن محكمة جنايات المنصورة قضت في جلستها المنعقدة، اليوم الأربعاء، بالإعدام شنقا لقاتل الطالبة أمام جامعتها ”جامعة المنصورة“، عقب إحالة أوراقه للمفتي بجلسة الأسبوع الماضي وأخذ الرأى الشرعي لفضيلة مفتي الجمهورية.

وكانت محكمة المنصورة قد أحالت أوراق القاتل للمفتي في جلسة الأسبوع الماضي، وأخذت بالرأي الشرعي لفضيلة مفتي الجمهورية بشأن إعدام الجاني بتهمة القتل العمد، مع تحديد جلسة اليوم 6 يوليو للنطق بالحكم برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة، وعضوية كل من المستشارين: سعيد السمادولي، ومحمد الشرنوبي، وهشام غيث، وسكرتارية محمد جمال، ومحمود عبدالرازق.

وبعد نطق الحكم، عمّت حالة من الفرح والسعادة بين أفراد عائلة الطالبة نيرة أشرف المتواجدين أمام مقر المحكمة، وانطلقت الزغاريد والتهليلات لعدالة القضاء المصري؛ فرأوا أن سرعة معاقبة المتهم بأشد عقوبة عبرة لكل من يحاول الإقدام على ارتكاب جرائم شنيعة من شأنها بث الرعب والخوف في قلوب المواطنين.

وكان عادل محمد قد اعترف تفصيليا في جلسة الأحد الماضي بارتكابه الجريمة، فيما أ كدت النيابة أن المتهم اعترف بالتخطيط لقتل الفتاة قبل عام ونصف، وأرسل رسالة نصية قبل 3 أشهر على هاتفها الجوال يهددها فيها بالذبح، وأنه لن يترك في جسدها جزءا سليما.

وأوضحت أن المتهم اختار إرهابها وقتلها معنويا قبل أن ينفذ جريمته، مضيفة أنه تتبع نيرة 3 مرات لتنفيذ جريمته وفشل في مرتين، لكنه نجح في الثالثة أمام بوابة كلية الآداب في جامعة المنصورة.