جورج وسوف يوثق فيديو لشاب يتفاعل في حفله ويعلق: ما تقولولي مش مهضوم
مشاهير أخبار المشاهير
03 يوليو 2022 9:18

جورج وسوف يوثق فيديو لشاب يتفاعل في حفله ويعلق: ما تقولولي مش مهضوم

avatar خلدون ضامر

وثق المطرب السوري جورج وسوف مقطع فيديو لشاب من جمهوره الذي حضر حفله بموسم جدة، يوم الأربعاء الماضي، وهو متفاعل بشكل كبير مع أغانيه.

وقال الوسوف في تعليقه على الفيديو الذي نشره عبر إنستغرام: ”عيشها ما تقولولي مش مهضوم“.

وحظي المقطع بتفاعل كبير بين الجمهور، مؤكدين بأن أغاني جورج وسوف لا يمكن نسيانها، وهناك من يحفظها عن ظهر قلب ويتم ترديدها في كل مكان، وأكد الكثير من المعلقين أنهم لو كانوا مكان الشاب لتفاعلوا بالطريقة ذاتها أمام سلطان الطرب.

وكان الفنان جورج وسوف قد أحيا حفلا غنائيًا جماهيريًا برفقة النجم التونسي صابر الرباعي ضمن فعاليات موسم جدة، مساء الأربعاء، تحت رعاية الهيئة العامة للترفيه.

وظهر الوسوف مجددًا على مسرح ”ليالينا بنش مارك“ يستند على عكاز مجددًا، وبدا بزيادة وزن واضحة، لكنه قدم سهرة طربية بامتياز، تفاعل معها الجمهور بالغناء والرقص.

كما أعرب الفنان عن سعادته بوجوده مع الجمهور، وقدم الشكر لهيئة الترفيه ورئيسها المستشار تركي آل الشيخ على استضافته للسنة الثانية على التوالي.

وبدأ الفنان السوري حفله بأغنية ”الحب الكبير“، وكذلك ”صباح الفل على العشاق“، وأغنية ”طبيب جراح“، وأغنية ”علم قلبي الشوق“، و ”قدك المياس“ للمطرب السوري صباح فخري، و ”بكرا حتعرف“، وأغنية ”قلب العاشق دليله“.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمقاطع فيديو وصور من الحفل، وعبروا عن سعادتهم برؤية سلطان الطرب من جديد، فيما عبّر آخرون عن حزنهم لتدهور حالته الصحية وكبر سنه.

وكتبت إحدى المتابعات: ”أبو وديع أسطورة غير اعتيادية.. الحفل طربي رفيع المستوى وأكثر من رائع.. تاريخ موسيقي طربي عريق جدا.. هذا وهو ماغنى كل شيء.. الله يحفظك ويرعاك يا سلطان الطرب جورج وسوف“.
وأضافت أخرى: ”حفل جورج وسوف أحلى حفلة.. مدري كيف بنساها صوتي راح وصابر كمان يجنن“.

وحرص جورج وسوف منذ أيام على الترويج لحفله الغنائي، بمشاركة صابر الرباعي، من خلال نشر البوستر الدعائي للحفل، وعلق عليه قائلا: ”روحي يا نسمة عند الحبايب.. في جدة سعيد بلقاء حبايبي من جديد وإن شاء الله ليلة غنائية مميزة لجمهور متذوق، بمشاركة الفنان الحساس والصديق صابر الرباعي، موسم جدة“.

2022-07-FVzkWLjWYAASAGI