وفاة ملكة جمال البرازيل بعد عملية بسيطة يجريها الملايين حول العالم
مشاهير أخبار المشاهير
22 يونيو 2022 11:12

وفاة ملكة جمال البرازيل بعد عملية بسيطة يجريها الملايين حول العالم

avatar منى مصلح

بخبر هز الصحف العالمية، توفيت ملكة جمال البرازيل لعام 2018، ”جليسي كوريا“ Gleycy Correia عن 27 عاما، بعد خضوعها لعملية جراحية روتينية يجريها الملايين حول العالم سنويا.

وتوفيت جليسي في عيادة طبية في البرازيل، بعد تعرضها لنزيف حاد وجلطة قلبية مميتة، بعد 5 أيام من خضوعها لعملية استئصال اللوزتين.

وقالت عائلة ملكة الجمال، إن ابنتهم خضعت لعملية روتينية، يخضع لها الملايين حول العالم، إلا أنها أصيبت بنزيف حاد، أدى لإصابتها بجلطة قلبية، أدخلتها في غيبوبة منذ 4 أبريل المنصرم، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، يوم أمس الثلاثاء.

2022-06-275628220_707190237075649_409191754254358176_n

وقال القس المقرب من عائلة جليسي إن أهل الفتاة متأكدون من أن خطأ طبيا قد وقع خلال العملية، حيث تم إرسال جثة ابنتهم للتشريح، لمعرفة سبب تعرضها للنزيف الذي أودى بحياتها.

وأضاف: ”شكرا لكل من صلى لها، جليسي حققت هدفها وتركت إرثها من الحب فينا، نطلب منكم الصلاة لعائلتها في هذا الوقت الصعب“.

2022-06-273820272_1593183907708530_5042562825854254029_n

وتوجت جليسي كملكة جمال القارات المتحدة في البرازيل عام 2018، وكانت أيضا رائدة أعمال متخصصة في علاجات الليزر والمكياج الدائم.

وعن وفاتها قالت ملكة جمال البرازيل الرسمية: ”ستبقى جليسي في الذاكرة دائما لجمالها المستنير والفرح والتعاطف والنجاح الذين كانت تظهرهم دائما في عملها“.

ولجليسي نحو 55 ألف متابع على إنستغرام، وبعد دخولها في غيبوبه، طلب أقربائها الصلاة لها من خلال صفحتها مرارا.

2022-06-265247268_886677008646232_7364057126386789864_n

وكانت جليسي قد تحدثت عبر صفحتها الرسمية عن نشأتها في البرازيل، مشيرة إلى أنها كانت فقيرة جدا، وبدأت العمل عندما كانت في الثامنة من عمرها فقط، حيث عملت كأخصائية أظافر في إحدى صالونات التجميل.

وكتبت عبر ”إنستغرام“: ”لن نعرف مدى قوتنا، إلا حين يكون الخيار الوحيد أمامنا هو أن نكون أقوياء“.

وقالت جليسي إنها لم تنشأ في عائلة غنية، بل كانت أسرتها فقيرة جدا ومتواضعة، إلا أنها فخورة بماضيها“.

يذكر أن استئصال اللوزتين الموجودتان في الحلق، هي عملية بسيطة، يتم خلالها إزالة الوسادتين اللتان تقعان في الجزء الخلفي من الحلق، وهو إجراء شائع، ينفذه الأطباء بعد تكرار التهاب اللوزتين.

ويقول الأطباء، إنه بعد استئصال اللوزتين، يتعافى المريض في غضون 10 أيام، كما أن نسبة حصول نزيف هي من المضاعفات النادرة لهذه العملية الجراحية، إذ يحدث لـ 2% من المرضى فقط.