بريتني سبيرز تثير قلق متابعيها بعد حذف حسابها من إنستغرام
مشاهير أخبار المشاهير
17 يونيو 2022 11:57

بريتني سبيرز تثير قلق متابعيها بعد حذف حسابها من إنستغرام

avatar لين محمد

صُدم محبو النجمة الأمريكية، بريتني سبيرز، حينما لاحظوا اختفاء حسابها من موقع إنستغرام بشكل مفاجئ، وذلك بعد أيام قليلة من زواجها من عارض الأزياء الإيراني الأصل سام أصغري.

ولم يجد عشاق بريتني سبيرز أيَّ مقاطع فيديو لها وهي ترقص، فبدلاً من ذلك، قوبلوا بالرسالة الكلاسيكية ”عذرًا ، هذه الصفحة غير متوفرة“.

2022-06-BeFunky-collage2-96

وعلى الرغم من أن سبيرز، البالغة من العمر 40 عامًا، قد أعلنت سابقًا أنها تنوي أخذ استراحة قصيرة من منصات التواصل الاجتماعي، إلَّا أن قرارها الأخير كان مثيرًا للقلق خاصة وأنها اتخذته وسط مشاكلها العائلية التي أعقبت حفل زفافها مؤخرا.

وكانت المغنية الأمريكية نشيطة للغاية على إنستغرام في الأيام الأخيرة، إذ اتخذته كمنصة للتعبير عن رأيها بعائلتها، وزواجها الأخير، كما شاركت الجمهور تطورات قضية وصاية والدها عليها.

وليس واضحا حتى الآن سبب إغلاق بريتني لحسابها، إذ لم يخرج أي مصدر قريب منها ليوضح ما اذا كانت المغنية نفسها هي من اتخذت قرار إغلاق الحساب، أم أن إنستغرام قرر إغلاق صفحتها لأسباب غير معروفة.

ويأتي حذف الحساب، بعدما خرجت بريتني عن صمتها إزاء ما تعرَّضت له من إساءة من قبل عائلتها، الذين تقصدت عدم دعوتهم إلى حفل زفافها، مُشيرة إلى أنهم عاملوها بطريقة سيئة جدًا وحاولوا تقييد حريتها.

كما هاجمت بريتني شقيقها، بريان، الذي ادعى أنه كان المدعو الوحيد إلى حفل زفافها لكنه لم يتمكن من الحضور بسبب تزامن زفافها مع حفل تخرج ابنته من الصف الخامس، لكنها نفت ادعاءاته مؤكدةً أنه لم يكن أصلا على قائمة المدعوين.

2022-06-2-1

وعلّقت بريتني: ”لا أحد منكم أراد أن تنتهي ”الوصاية“ لأنكم أحببتم جميعًا إخباري بما يجب أن أفعله وعاملتموني وكأنني لا شيء على الإطلاق.. لم تتم دعوتك أبدًا إلى حفل زفافي، فلماذا تتحدث أصلا؟ هل تعتقد بصدق أنني أريد تواجد أخي الذي منعني من تناول الكحول لمدة 4 سنوات“.

وأضافت: ”اللعنة عليك.. أعلم أنك من دمي ونعم دماؤنا تجري في العروق، لكن لا أحد من أفراد عائلتي سيفعل ما فعلتموه بي يا رفاق“.

وختمت منشورها: ”أعجبني منشورك يا أخي! يوم استقلال بريتني سعيد!!! تهانينا بريت بريت“.

2022-06-1-20

وحول منعها من شرب الكحول لـ13 عامًا؛ قالت سبيرز: ”لا، لم أشرب رشفة واحدة من الكحول.. لا أستطيع أن أشرب الكثير، فخلال الـ13 عامًا من الوصاية أجبرت على الخضوع لاختبارات تعاطي المخدرات ثلاث مرات أسبوعيًا على الأقل“.

وتابعت: ”أنا لا أحب حتى الخمر .. لكن في هذه الأثناء سمعت أن والدي يذهب إلى الحانات كل ليلة ويأكل أخي سلطة الجمبري مع الويسكي والكولا كل ليلة في فيغاس بعد عرضي وأحيانًا قبل ذلك!!“.

وأشارت بريتني أنها شعرت بالسعادة لقدرتها على شرب النبيذ عندما ذهبت إلى فيغاس الشهر الماضي، لكنها اكتشفت أن قدرتها على تحمّل الكحول قد انخفضت وأن نصف كأس من الفودكا مع السبرايت قد تسبب لها في آلام بالمعدة لمدة يومين“.