كوثر محمود: ما فعلته ياسمين الخطيب يتخطى الاعتذار و"الإعلاميين" تتحرك
مشاهير أخبار المشاهير
16 يونيو 2022 3:17

كوثر محمود: ما فعلته ياسمين الخطيب يتخطى الاعتذار و"الإعلاميين" تتحرك

avatar أحمد الشافعي

رفضت الدكتورة كوثر محمود، نقيب عام التمريض، التنازل عن إنهاء الأمر بشكل ودي مع الفنانة والإعلامية المصرية ياسمين الخطيب، رغم اعتذار الأخيرة عن إساءتها لممرضات بعد أن اتهمتهن بسرقة مجوهراتها.

وقالت كوثر محمود، في تصريح لـ“فوشيا“ إن ما فعلته ياسمين الخطيب، يتخطى أزمة الاعتذار والتنازل وإنهاء الأمر، معتبرة أن ما فعلته الإعلامية المصرية تشهيرا بسمعة المهنة ككل، بعض النظر عن تحديدها أسماء المستشفيات التي ترددت عليها أثناء فترة مرضها وتعرضها للسرقة.

وأضافت نقيب عام التمريض، عند سؤالها عن استمرار التصعيد لحين خضوع ياسمين الخطيب للتحقيق، قائلة: ”لن نتنازل عن حق وشكل المهنة وأعضائها“، وهو ما يعطي منحنى تصعيديا في ظل تواصل كوثر محمود مع نقيب الإعلاميين الدكتور طارق سعدة وتقديمها شكوى رسمية.

من جانبه؛ فال نقيب الإعلاميين طارق سعدة في تصريح لـ“فوشيا“ إنه يفحص حاليا شكوى نقابة التمريض، حيث وجه الشؤون القانونية لدراسة الموقف برمته ومنحه تقريرا وافيا عن الأزمة لتقديم إفادة بشأن الشكوى.

وأوضح سعدة أنه سيمنح نقيب عام التمريض الدكتورة كوثر محمود تقريرا عن الموقف، لكنه لم يقرر خضوع ياسمين الخطيب للتحقيق من عدمه؛ لأن النقابة ستتخذ موقفا قانونيا.

وأشار إلى أن كوثر محمود طلبت منه معرفة ما إذا كانت ياسمين مقيدة في النقابة كعضو وتمارس المهنة حاليا من عدمه تمهيدا لاتخاذ قرارها.

وكانت ياسمين الخطيب قد ردت في تصريح لـ“فوشيا“، على اتهامها بإثارة الجدل بشأن أزمة منشورها عن الممرضات بعدما اكتشفت سرقة مجوهراتها عندما كانت في أحد المستشفيات، قائلة إنها لو كانت تقصد الإثارة كما قال البعض لما اعتذرت لاسيما وأن الاعتذار من شيم الكبار.

وأوضحت الخطيب أنها قرأت أن الأنباء التي تشير إلى تحرك نقابة التمريض تجاهها بتقديم شكوى إلى نقابة الإعلاميين بسبب استيائهم، موضحة أنها تدرس موقفها القانوني في الساعات القادمة لمعرفة ما يمكن أن تؤول إليه الأمور بعد الحديث مع وكيلها القانوني.

وترى ياسمين الخطيب، أنها تصرفت بشجاعة وكان من الممكن ألا يعرف أحد إن كان ما تقوله حقيقيا أم لا، متابعة: ”أنا قلت في كوليهين ضاعوا مني وقيمتهم المعنوية عندي أكبر بكتير من قيمتهم المادية.. وذكرت أسماء المستشفيات ويمكن لأي شخص أن يتأكد أنني كنت مريضة وترددت على المستشفيات التي ذكرتها لأنني لم أجدهم عندما غادرت العناية المركزة ووصلت منزلي دون أن أجدهم أيضا وعندما وجدتهم اعتذرت لأنه حقهم علي وهذا اعتذار عن سوء ظني“.

وأكدت ياسمين الخطيب، أنها تجد أن أي تطور للأزمة سيكون مبالغة، معقبة: ”مدينة بالاعتذار ومازلت ولكن لا يستحق الأمر أي شكوى“.