شاكيرا أُجبرت على إعلان انفصالها عن بيكيه بعد توريطها
مشاهير أخبار المشاهير
14 يونيو 2022 21:23

شاكيرا أُجبرت على إعلان انفصالها عن بيكيه بعد توريطها

تعرضت المغنية الكولومبية الشهيرة شاكيرا لصدمة غير متوقعة من فريق تحقيق وتحرّ عيّنته لمعرفة ما إذا كان حبيبها السابق جيرار بيكيه يخونها بالفعل أم لا.

وذكر برنامج تلفزيوني إسباني أن شاكيرا اضطرت إلى إنهاء العلاقة مع بيكيه بعد أن تسربت المعلومات للإعلام والجمهور، عن طريق المحققين الذين عيّنتهم.

وأضاف برنامج ”يونيفيسيون“ التلفزيوني الإسباني أن النجمة الكولومبية حصلت على أدلة تثبت خيانة بيكيه، وأرادت التأكد من ذلك فلجأت إلى فريق محققين لاستعلام الأمر، ولكن بسرية تامة لأنها لا تريد أن يفتضح الأمر، بل ترغب بالمحافظة على خصوصيتها مع بيكيه.

غير أنها فوجئت بعد ذلك أن خطتها لم تنجح، لأن فريق التحقيق غدر بها، فسارعت إلى إعلان الانفصال عبر بيان مشترك أصدرته مع اللاعب الإسباني مؤخرًا.

وكان المحققون الذين عينتهم شاكيرا قد تتبعوا تحركات بيكيه لمدة زمنية، مكتشفين خيانته وعلى الفور أبلغوها، وتم تسليمها صورا ودلائل تثبت ذلك، إلا أنها لم تظهرها للنور، حيث دفعت أموالا مقابل ذلك احتراما لخصوصيتها إلى أن تم تسريبها.

2022-06-1021473573_214_0_1067_853_1920x0_80_0_0_693064487681b9666a1a8d384f973ee1-1

وأنهى الثنائي علاقتهما بعد علاقة حب دامت 12 عامًا لم ترتق إلى زواج، أنجبا خلالها طفلين.

وضجت وسائل الإعلام العالمية بأخبار عن خيانة بيكيه لشريكته مع طالبة شقراء تبلغ من العمر 20 عاما. في حين نفت مصادر قريبة من اللاعب الشائعة، مؤكدة أنه غادر منزله وانتقل للعيش بمفرده منذ أكثر من 3 أشهر، بسبب تدهور علاقة الشريكين على مر السنين، وليس بسبب الخيانة.

في السياق ذاته؛ دافعت فتاة إسبانية عن نفسها وتوعدت برفع دعاوى قضائية، بعد أن قيل إنها عشيقة بيكيه الجديدة، ومتهمة بأنها دمّرت علاقته مع حبيبته شاكيرا.

وقالت صحف إسبانية إن الفتاة المعنية ستظهر إلى العلن قريبًا، وتحاسب كل من شوّه سمعتها، وربط اسمها في قضية انفصال بيكيه وشاكيرا.

فيما ذكرت الفتاة في برنامج ”سوشيليت“ الإسباني تحت اسم ”سي إم“: ”أنا أصبحت جزءا من القصة دون علمي، ولم أتخيل يوما أن أكون في هذا المكان وأن تظهر معلوماتي الشخصية إلى العلن“.

وأضافت: ”أنا لا أعرف جيرارد بيكيه على الإطلاق، لقد ربطوني به دون سبب نظرا لأن وسائل الإعلام لا تعرف هوية البنت المراد الكشف عن شخصيتها، أنا مجرد فتاة أؤدي امتحاناتي الجامعية حاليا ولا أتواجد على مواقع التواصل الاجتماعي للدفاع عن نفسي، وهذا ما دفعني إلى الخروج والحديث“.

وطالبت ”سي إم“ من الجمهور ووسائل الإعلام تركها وشأنها، معلقة: ”لقد عانيت كثيرا وأؤكد أن أي إشارة لاسمي مستقبلا في هذه القضية ستجعلني أتوجه إلى رفع دعوى قضائية، حتى يصمت الجميع ويجعلوني أعيش حياتي بسلام“.

ولفتت: ”اسم الفتاة المنشودة قريب من اسمي وهي فتاة تعيش بمدينة برشلونة وتعمل في مكان يتردد عليه بيكيه، وبحسب معلوماتي فإن اسمها سيخرج إلى العلن في القريب العاجل“.