مشاهير أخبار المشاهير
13 يونيو 2022 15:56

أحياه عمرو دياب.. زفاف خالد مجاهد يكلفه 10 ملايين ومطالب بالتحقيق معه

avatar محمد جميل

شارك النجوم عمرو دياب وهيثم شاكر، ومحمود الليثي، ومعهم الراقصة أنستازيا في إحياء حفل زفاف خالد مجاهد، المتحدث السابق باسم وزارة الصحة المصرية.

ووصف نائب في البرلمان المصري الحفل بأنه أسطوري، وطالب بالتحقيق بشأن بذخ الحفل الذي تجاوز الـ 10 ملايين جنيه، أكثر من نصف مليون دولار.

وكان مجاهد قد أقيل من منصبه بعد اتهامات بالفساد لاحقت مسؤولين بالوزارة وفق صحف مصرية.

وتقدم عضو مجلس النواب محمد سعد الصمودي، بطلب إحاطة موجه إلى رئيس الوزراء، بشأن بذخ الحفل الذي تجاوز الـ 10 ملايين جنيه، بمشاركة الكثير من الشخصيات العامة ورجال الأعمال، وإحيائه من جانب نجوم الغناء في مصر، الذي يتجاوز أجر الواحد منهم 3 ملايين جنيه، على حد تعبيره.

2022-06-759

وقال النائب في بيانه إن صاحب حفل الزفاف خالد مجاهد، موظف حكومي في الدولة، سبق وأن شغل منصب المتحدث السابق باسم وزارة الصحة، وتمت إقالته على خلفية اتهامات فساد مالي لاحقت مسؤولين في الوزارة.

وأضاف أن تكاليف هذا الحفل وهو الزواج الثاني لمجاهد في أقل من عام لا تتناسب مع مصادر دخل صاحبه، الذي يعد موظفا سابقا في وزارة الصحة، مما أثار تساؤلات مشروعة، كما استفز حشدا من المواطنين في مصر في ظل حالة الغلاء غير المسبوقة، والظروف الاقتصادية والمعيشية الطاحنة.

وأوضح في البيان ”إننا في حاجة إلى الوقوف على مصادر دخل خالد مجاهد، وتتبع ذمته المالية، كإجراء رقابي مخول لنا بحكم أننا مسؤولون عن الحفاظ على المال العام“.

في غضون ذلك، ذكرت صحف مصرية أن سبب الجدل التي انتشر حول الحفل ومشاركة هذا الحشد الكبير من المشاهير فيه، يعود إلى أن والد العروس من كبار رجال الأعمال في قطاع البترول وصاحب مطعم شهير يتوافد إليه كل نجوم الفن والسياسة.

وحضر حفل الزفاف الذي أقيم قبل أيام السفير البريطاني بالقاهرة جاريث بايلي، والفريق أحمد شفيق رئيس وزراء مصر الأسبق، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة السابقة ووزير المالية الدكتور محمد معيط، وعدد آخر من كبار المشاهير ورجال الأعمال وعلى رأسهم المهندس نجيب ساويرس والدكتور أحمد المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، والدكتورة نعيمة القصير ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر، ونقيب الأطباء الدكتور حسين خيري.

وتخرج مجاهد من كلية طب عين شمس عام 2009، ثم بدأ حياته العملية في إدارة القصاصين الصحية بالإسماعيلية، شأنه كشأن أي طبيب مصري حديث التخرج، قبل أن تصدر الدكتورة هالة زايد، قرارا بتعينه مساعدا لها لشؤون الإعلام.