شاكيرا ترقص بأول ظهور تلفزيوني بعد انفصالها عن بيكيه
مشاهير أخبار المشاهير
09 يونيو 2022 8:27

شاكيرا ترقص بأول ظهور تلفزيوني بعد انفصالها عن بيكيه

تجاهلت المغنية الكولومبية شاكيرا، تقارير صحفية عدة حول انهيار علاقتها بقلب دفاع نادي برشلونة والمنتخب الإسباني جيرارد بيكيه، التي استمرت نحو 12 عاما، وذلك في أول ظهور تلفزيوني عقب إعلانها انفصالهما رسميا.

وظهرت شاكيرا في حلقة يوم الثلاثاء الماضي من برنامج ”Dancing with my self“، بصحبة زميليها نيك جوناس وليزا كوشي، وهي تؤدي رقصة قبل بدء البث التلفزيوني، وقامت بنشرها عبر حسابها في موقع فيسبوك.

2022-06-BeFunky-collage-10-5

كما ظهرت في عدة فيديوهات راقصة تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر حساباتهم، في الوقت الذي واصلت فيه عملها ضمن لجنة تحكيم برنامج ”Dancing with my self“.

وأعلنت شاكيرا وبيكيه انفصالهما رسميا، يوم السبت الماضي في بيان رسمي، وطالبت جمهورها بمراعاة خصوصية الأمر حفاظا على طفليها.

وجاء في البيان ”أعلن للأسف انفصالنا، ومن أجل صحة وسلامة أطفالنا النفسية، الذين هم على رأس أولوياتنا، نطلب من الجميع احترام خصوصيتنا في الوقت الراهن، وشكرا لتفهمكم“.

2022-06-BeFunky-collage-9-4

وكانت وسائل إعلام إسبانية زعمت في بداية الأزمة أن شاكيرا ضبطت بيكيه متلبسا بخيانتها مع إحدى النساء التي تصغره بـ10 أعوام، وتركه منزل العائلة.

لكن صحيفة ”ماركا“، نقلت عن الإعلامي الإسباني جوزيه أنطونيو أفيلس في برنامجه ”فيفا لا فيدا“ أن الخيانة لم تكن سبب الانفصال. وقال أفيلس: ”شخص قريب للغاية من بيكيه أكد لي أنه لا يوجد أي نوع من أنواع الخيانة من جانب لاعب برشلونة“.

وأضاف: ”تكمن مفاجأة كبيرة في عملية الانفصال، وفي البيان الذي نشرته شاكيرا… الاتفاق بينهما قام على أن يتصرف كل طرف بما يحلو له“. وأردف: ”الاتفاق قضى أيضا بأن يستمر الثنائي في تقديم أنفسهما للعلن على أنهما في علاقة مستمرة“.

وأشارت الصحيفة إلى أن شاكيرا حاولت العودة إلى شريكها جيرارد مرتين لكنه رفضها، ونقلت عن موقع ”20 مينوتوس“: ”كانت أغنية شاكيرا الأخيرة محاولة منها لإعادة المياه إلى مجاريها مع قائد برشلونة، إذ كانت تسعى إلى معالجة الجروح التي خلفتها نهاية العلاقة“.

وتابع الموقع: ”حتى بعد انهيار علاقتهما قبل فترة من الإعلان الرسمي، كانت شاكيرا لا تزال تكن لبيكيه مشاعر حب لا مثيل لها، وحاولت العودة إليه مرتين لكنه رفضها، قبل أن يصدر الثنائي بيانهما الذي أفاد بانتهاء العلاقة“.