الأمير هاري يبدو كئيبا بعد مغادرته بريطانيا.. لم يودع أحدا
مشاهير أخبار المشاهير
06 يونيو 2022 9:51

الأمير هاري يبدو كئيبا بعد مغادرته بريطانيا.. لم يودع أحدا

avatar أشرف محمد

التقطت صور للأمير هاري تظهر فيها ملامح الكآبة على وجهه بعد مغادرته احتفالات اليوبيل البلاتيني لجدته مبكرًا، وعودته إلى كاليفورنيا برفقة زوجته ميغان ماركل وطفليهما.

وأفادت تقارير صحفية بهذا الخصوص أن هاري وأسرته غادروا بريطانيا على متن طائرة خاصة من مطار فارنبور في تمام الساعة الواحدة والنصف من ظهر يوم أمس الأحد، أي قبل بدء الختام الكبير لاحتفالات اليوبيل البلاتيني لجدته، الملكة إليزابيث الثانية.

2022-06-received_329828999332564

ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرب من العائلة قوله: ”لقد غادر هاري وميغان دون أن يودعهما أحد، ودون أن ينتبه لهما أحد. حيث قررا السفر وعدم المشاركة في الحفل الختامي لموكب اليوبيل البلاتيني الذي أقيم ببريطانيا احتفالا ببلوغ فترة حكم الملكة 70 عامَا“.

2022-06-received_1309039326692934

وأضاف المصدر: ”جاءت سيارة خاصة لنقل الزوجين من مقر إقامتهما في ويندسور، حيث كانا يتواجدان هناك منذ لحظة وصولهما المملكة المتحدة يوم الأربعاء الماضي، وبعدها نقلا هما وطفلاهما إلى المطار، بينما كان باقي أفراد العائلة في شرفة قصر باكنغهام، منشغلين بتحية الحشود المتواجدة للمشاركة في رابع أيام الاحتفال باليوبيل“.

2022-06-received_3245314472392991

وبعد مغادرتهما، تواجد ما يقرب 18 مليون شخص في الشوارع للمشاركة في الاحتفالات الصخمة، التي حضر إحداها دوق ودوقة كامبريدج في غرب العاصمة لندن.

وكانت آخر مرة شوهد فيها الثنائي، هاري وميغان، خلال حضورهما صلاة عيد الشكر في كاتدرائية سانت بول يوم الجمعة الماضي، حيث رُحِّب بهما لدى وصولهما ومغادرتهما.

وبدلًا من أن يحضرا الحفل الختامي لليوبيل البلاتيني وإحدى الحفلات التي أقيمت قبلها، اكتفى الثنائي هاري وميغان بالاحتفال بأول عيد ميلاد لابنتهما، ليليبيت، في ويندسور، أول أمس السبت، حيث كان حفل عيد الميلاد بسيطا وهادئا بحضور أبناء عمومة هاري من الدرجة الثانية.

2022-06-received_1873718242823298

وقد وصل الزوجان كاليفورنيا في تمام الساعة الـ6 مساء أمس الأحد، وشوهدت أشياء تم إنزالها من الطائرة، مثل كرسي مرتفع على ما يبدو، ثم التقطت صور للأمير هاري خلال تواجده بمقعد الركاب في سيارة رينج روفر سوداء وصلت لنقلهم إلى المنزل، وكانت ملامح الجدية والكآبة مسيطرة عليه، بعد غيابه 5 أيام تقريبا عن الولايات المتحدة.