الشاعر ناصر دويدار يعتذر بعد اتهامه بإهانة أم كلثوم
مشاهير أخبار المشاهير
03 يونيو 2022 17:19

الشاعر ناصر دويدار يعتذر بعد اتهامه بإهانة أم كلثوم

avatar خلدون ضامر

قدّم الشاعر المصري ناصر دويدار اعتذاره بسبب ما بدر منه من إهانات وإساءات في حق المطربة الراحلة أم كلثوم والشاعر أحمد رامي.

وتساءل دويدار في بداية اعتذره باستغراب: ”من أنا لكي أخطئ في حق سيدة الغناء العربي أم كلثوم؟“ مضيفًا في تدوينة له عبر صفحته على ”فيسبوك“ إنه وبعد وفاة صديقه المطرب أحمد الحجار أصيب بجلطة ولا يزال يعاني منها.

وأوضح أن أصدقاءه أرادوا أن يخرجوه من حالته لكي يتعافى، ووجهوا له الدعوة لحضور هذه الندوة ليتحدث عن أغنية يحبها وخلالها تحدث بارتجال ومن ذاكرته دون ترتيب أو إعداد.

وأشار إلى أنه وخلال الندوة تم تصوير فيديوهات قال فيها: ”يقال قريت.. سمعت..“ ولم تخرج منه كلمة واحده تقول إن هذا الكلام من أفكاره أو معبرا عن آرائه، لافتا إلى أنه تم اجتزاء حديثه من سياقه، وتعرض بسبب ذلك لسباب وشتائم.

وأكمل الشاعر ناصر دويدار حديثه: ”لا يمكن أن أتسبب في أذى أي إنسان حتى المحتقنين والغاضبين“، مؤكدًا بأن لديه من الشجاعة أن يقول ودون خوف إذا كان حديثه أسيء فهمه وأزعج المسؤولين عن الفن والغناء، فإنه يعتذر لروح سيدة مصر العظيمة السيدة أم كلثوم، وروح الشاعر العظيم أبو الشعراء أحمد رامي، وأي فنان أساء إليه في التعبير دون قصد.

واختتم الشاعر المصري متسائلا: ”وكيف أسيء إلى من علموني الأدب والسمع والوطنية؟ وكيف يسيء شاعر صغير مثلي إلى من علموه الأدب والوطنية؟“

2022-06-7777-1

وجاء اعتذار الشاعر المصري بعدما تعرض لانتقادات حادة وبلاغات قضائية بسبب إهانته لأم كلثوم والشاعر أحمد رامي.

وأصدرت جمعية المؤلفين والملحنين والناشرين المصريين بيانا ترفض فيه إهانة أم كلثوم ورامي ، وعن تقدمها ببلاغ للنائب العام ضد ناصر دويدار، واتهامه بالإساءة إلى رمزين كبيرين.

وكانت ندوة أقيمت باتحاد كتاب مصر، شهدت حديث الشاعر ناصر دويدار، وتطرقه إلى الراحلة أم كلثوم والشاعر أحمد رامي، ووصفه أم كلثوم بعبارات أصابت البعض بالغضب.

وذكر دويدار أن شكل الراحلة كان ”ملخبط“، على حد تعبيره، كما أشار إلى كونها تعاملت مع الشاعر رامي بمنطق خاص.

ولفت إلى أن العلاقة بين الثنائي كانت علاقة ذئب بفريسته، ووصف دويدار أم كلثوم بـ“الأنانية“، وقال إنها تلاعبت برامي، الذي تعامل معها على طريقة العاشق الولهان.

واعتبر الشاعر أن تلك الأمور التي تعرض لها رامي من قبل أم كلثوم، كانت سببا في إبداعه، وكأنه كان ينتظر تلك اللكمات كي يكتب أغاني مميزة، على حد تعبيره.

وعلى إثر هذا الحديث تعرض الشاعر لهجوم كبير على اتحاد كتاب مصر، وهو ما دفع نقابة الموسيقيين للدخول على خط الأزمة، وإصدار بيان للرد أكدت فيه أنها ستقف لكل متطاول وعابث ومتآمر بالمرصاد، وتدين كل محاولات النيل من التراث والرموز الفنية مثل كوكب الشرق أم كلثوم التي كانت توحد الأمة العربية في كل شهر على قلب رجل واحد.

واستنكرت النقابة التطاول على شعراء مصر الذين ترسخوا في وجدان المصريين والعرب جميعا، ومنهم الشاعر أحمد رامي وأحمد شوقي وأحمد شفيق كامل الذي طالته كلمات الشاعر.