رهف القحطاني تخرج عن صمتها عقب الهجوم عليها بسبب إطلالاتها في المالديف
مشاهير أخبار المشاهير
21 مايو 2022 10:26

رهف القحطاني تخرج عن صمتها عقب الهجوم عليها بسبب إطلالاتها في المالديف

avatar خلدون ضامر

خرجت مشهورة سناب شات السعودية، رهف القحطاني، عن صمتها للرد على الهجوم الذي تعرضت له بعد انتشار مقاطع فيديو لها برفقة صديقتها مروج الرحيلي خلال استجمامها بجزر المالديف، ظهرتا فيها بإطلالات وُصفت بالجريئة.

وقالت القحطاني إنها تعرضت للظلم بعد الهجوم عليها من المتابعين على مواقع التواصل، مؤكدة أنها سافرت إلى المالديف سياحة كغيرها من المسافرين، وقامت بتصوير يومياتها والأجواء هناك.

وأضافت أنها كانت تخضع للتصوير طوال الوقت خلال استجمامها، وانتشر لها أحد المقاطع أظهرها وكأنها تسكر، لكن الأمر غير ذلك على الإطلاق، معتبرة أن الهجوم عليها يزيد من حسناتها.

2022-05-D9_A6_D9_A4_D9_A4_D9_A4_D9_A5_D9_A5_D9_A4 2022-05-FSuVl4FWIAAUXIh

ودعت رهف القحطاني المنتقدين إلى عدم ظلم أحد والدخول بالنوايا، مشيرة إلى أنها لا مشكلة عندها في الانتقاد ولكن يجب أن يكون بكل بأدب واحترام، وأكثر ما يغضبها ذلك الذي يسيء لشرفها أو يظلمها، قائلة: ”شيء يقهر لم تروني بأعينكم لماذا تدخلون بالنيات؟“.

وأوضحت أنها لم ترتكب أي خطأ، بل كانت تعيش أجواءها بسعادة كحال المسافرين إلى جزر المالديف للاستجمام والاستمتاع بأوقاتهم، وأن ما ترتديه حرية شخصية.

وطلبت نجمة السوشيال ميديا السعودية أنه بدل الانتقاد كان من الأفضل تقديم النصائح والقرار في النهاية يعود إليها؛ لأن لا أحد يعلم بالغيب والنوايا، متسائلة: ”هل ترون أن ردود الفعل والهجوم هي الصحيحة؟.

ويتصدر اسم رهف القحطاني وصديقتها مروج الرحيلي الترند على موقع تويتر منذ أيام، عقب انتشار فيديوهات وصور لهما بملابس مكشوفة في جزر المالديف، وكذلك خلال رقصهما، فأثارتا غضب العديد من المتابعين وسط مطالبات بمحاسبتهما.

ووفق متابعين فقد أطلت القحطاني في أحد الفيديوهات التي نشرتها مرتدية البكيني، فاعتبروا الأمر تخطّيا للحدود الحمراء.

وكان من بين المنتقدين لتصرفاتهما شادن القحطاني، الناشطة الاجتماعية السعودية، حيث توجَّهت عبر حسابها على تطبيق ”سناب شات“ لتعرب عن استيائها واشمئزازها من جرأتهما المبالغ بها، وكتبت: ”قرفتونا، مشكلة لما تكون مو شايف خير وتسافر مع صاحبك وتكثر لبن وتصور سنابات يعني كيوت وعفوية وانتي مسخرة السعودية أقلها لا تجاهرين بكثر اللبن والترقص السخيف واللبس اللي يبين معالم الجسم“.