انتحار كايلا بوسي صاحبة الابتسامة الشهيرة
مشاهير أخبار المشاهير
04 مايو 2022 19:59

انتحار كايلا بوسي صاحبة الابتسامة الشهيرة

avatar تقوى الخطيب

أقدمت نجمة مواقع التواصل الاجتماعي وبرنامج ”Toddlers and Tiaras“، كايلا بوسي، على الانتحار عن عمر 16 عاما.

وأفاد موقع ”اي ام زي“، نقلا عن تصريحات عائلة بوسي: ”كانت فتاة بارعة وكان ينتظرها مستقبل مشرق، ولكن لسوء الحظ اتخذت في لحظة طائشة قراراً متهوراً بإنهاء حياتها“.

وتحدثت عائلتها عن جميع إنجازاتها على مدى 16 عاماً، فقد فازت بعدد لا يحصى من التيجان والجوائز بعد التنافس مع عشرات الفتيات طوال حياتها.

وقالت العائلة إن موهبة كايلا نالت استحساناً كبيراً، كما تم اختيارها مؤخراً لتكون مشجعة في مدرستها الثانوية في الخريف المقبل.

وأوضحت العائلة، التي لم تكشف عن أسباب الانتحار، أنّ بوسي كانت تحب الطيران وتطمح لمواصلة العمل في صناعة الترفيه مع السعي لتحقيق هدفها في الحصول على رخصة طيار.

View this post on Instagram

A post shared by kailia (@kailiaposey)

وواصلت بوسي المنافسة في المسابقات، وكان آخرها في مسابقة ملكة جمال واشنطن في سن المراهقة بالولايات المتحدة الأمريكية في فبراير.

وأوضح الموقع أن كايلا وجدت شهرة واسعة بعد انتشار صورة متحركة لها تحت عنوان ”الفتاة المبتسمة“، أو ”صاحبة الابتسامة الشهيرة“ واستخدامها بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

وصدم نبأ انتحار كايلا العديد من متابعيها، وكذلك عائلتها، حيث نشرت والدتها، مارسي بوسي غاترمان، على فيسبوك في وقت سابق الثلاثاء: ”ليس لدي أي كلمات أو أفكار. اختفت طفلة جميلة.. من فضلك امنحنا الخصوصية ونحن نحزن على فقدان كايليا. طفلتي إلى الأبد“.

وقالت أبريل هاتون، التي ظهرت ابنتها مع كايلا في أحد العروض لها عبر الإنترنت: ”ما زلت أحاول أن ألف رأسي حول ما استيقظت عليه هذا الصباح وما كنت أقرأه طوال اليوم“.

وتابعت: ”في المرة الأولى التي رأينا فيها هذه الفتاة الصغيرة اللطيفة في ملابسها الاستوائية الصفراء في كاليفورنيا تروبيكس تري-ستيت، علمت أنها ستكون شيئًا ما في يوم من الأيام! لم أكن أعرف من كانت في ذلك الوقت. لن أنسى ذلك اليوم أبدًا“.

وعلق أحد متابعي كايليا البالغ عددهم 25 ألف متابع قائلاً: ”تعازيّ لعائلة شابة موهوبة وجميلة“.

بينما قالت أخرى: ”إلى الأبد مصدر إلهامي لمسابقة ملكات الجمال“.

وقال متابع: ”اليوم مروّع بالفعل، حزنت أكثر لسماعنا أننا فقدنا كايليا بوسي (الفتاة في هذه الصورة المتحركة). كانت قد بلغت السادسة عشرة من عمرها منذ أسبوعين. التفكير في عائلتها فقط حزين للغاية“.