المحكمة ترفض محاولة أمبر هيرد سحب قضيتها ضد جوني ديب
مشاهير أخبار المشاهير
04 مايو 2022 0:48

المحكمة ترفض محاولة أمبر هيرد سحب قضيتها ضد جوني ديب

avatar تقوى الخطيب

رفضت القاضية التي ترأست دعوى تشهير بقيمة 50 مليون دولار في قضية الثنائي العالمي جوني ديب وأمبر هيرد، طلب الأخيرة بإلغاء وسحب القضية، بحسب ما ذكرته صحيفة USA Today الأمريكية.

وقالت القاضية بيني أزكاريت، إن محامي ديب قدموا أدلة كافية لإبقاء القضية مستمرة.

وتعتبر حركة هيرد لسحب القضية إجراءً شكليًا تقريبًا بعد إنهاء المدعين لقضيتهم، وكان من المتوقع أن ترفض أزكاريت مثل هذا الإجراء.

وقدم محامو كلا الجانبين مرافعات شفوية حول الاقتراح صباح الثلاثاء، دون حضور هيئة المحلفين، وبالنسبة إلى فريق هيرد القانوني، فإن النقطة الأساسية هي ضمان حقوق الاستئناف للدفاع إذا لزم الأمر.

2022-05-2121

وتعد محاولة هيرد سحب القضية اعترافا ضمنيا بتقدم جوني ديب وخسارتها حتى اللحظة.

من جانبها كشفت الممرضة، التي كانت تعمل مع كل من جوني ديب وآمبر هيرد، تفاصيل شخصية عن الممثلة الأمريكية، البالغة من العمر 36 عاما.

وقالت إيرين فالاتي، خلال تقديم شهادتها أمام المحكمة، إنها التقت هيرد للمرة الأولى في أغسطس 2014، مضيفة أن الممثلة كانت قد أخبرتها عن ”فترة سابقة كانت تتعاطى فيها المخدرات“.

وتابعت: ”تحدثت لي عن الإدمان على الكوكاكيين والمشروبات الكحولية، لكنها امتنعت عن الكوكايين لمدة عامين“.

وأشارت فالاتي إلى أن هيرد كانت تشرب بين كوب و3 أكواب من النبيذ الأحمر كل يوم، موضحة أن والدي الممثلة كانا أيضا يتعاطيان المنشطات والمواد الأفيونية والكحول.

وكشفت الممرضة أن هيرد كانت تعترف بمعاناتها من ”القلق واضطراب الأكل واضطراب نقص الانتباه واضطراب ثنائي القطب والأرق العرضي“.

كما أوضحت، في شهادتها، أن هيرد كانت تشعر بـ“الغيرة وعدم الأمان“، حين لا تكون مع جوني ديب.

بدورها، قررت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد طرد فريق العلاقات العامة، الذي تتعامل معه عقب تطورات محاكمة التشهير بينها وبين زوجها السابق الممثل جوني ديب في محكمة بولاية فيرجينيا.

2022-05-22

وذكرت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أن هيرد تخلّت عن فريق العلاقات العامة الخاص بها نتيجة الأخبار السلبية التي نُشرت عنها الأسبوع الماضي.

وعيّنت الممثلة الأمريكية فريقًا جديدًا للعلاقات العامة بعد أن كشفت طبيبة نفسية إكلينيكية الخميس الماضي للمحكمة، أن هيرد تعاني من اضطراب الشخصية الحدية (BPD) واضطراب الشخصية التمثيلي (HPD)، وهما حالتان تصيبان الأشخاص، الذين يعانون من أنماط من عدم الاستقرار العاطفي وسلوك البحث عن الانتباه.

ويطالب ديب بتعويض قدره 50 مليون دولار من طليقته، بينما قدمت ”هيرد“ دعوى مضادة بقيمة 100 مليون دولار.

ووصف جوني ديب الاتهامات التي وجهتها إليه طليقته أمبر هيرد بتعنيفها بأنها أفقدته ”كل شيء“، متهما إياها في المقابل بأنها كانت تضربه.

وبدأت أزمة جوني ديب عندما خسر معركته القانونية مع زوجته السابقة أمبر هيرد (ارتبط بها من عام 2015 إلى 2017)، وقد اتهمته بالإساءة إليها وضربها، حيث نشرت هيرد عام 2020 مقالا في صحيفة ”الصن“ البريطانية قالت فيه إنه كان يسيء معاملتها.

وقرر ديب مقاضاة هيرد بسبب مقالها الذي أثار ضجة واسعة، متهما إياها بالتشهير.