فريق جوني ديب أبلغ المحكمة بأن آمبر هيرد "مجنونة".. فماذا فعلت؟
مشاهير أخبار المشاهير
03 مايو 2022 12:28

فريق جوني ديب أبلغ المحكمة بأن آمبر هيرد "مجنونة".. فماذا فعلت؟

avatar خلدون ضامر

قررت الممثلة الأمريكية آمبر هيرد طرد فريق العلاقات العامة، الذي تتعامل معه عقب تطورات محاكمة التشهير بينها وبين زوجها السابق الممثل العالمي جوني ديب في محكمة بولاية فيرجينيا.

وذكرت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أن هيرد البالغة من العمر 36 عامًا تخلّت عن فريق العلاقات العامة الخاص بها نتيجة الأخبار السلبية التي نُشرت عنها الأسبوع الماضي.

وعيّنت الممثلة الأمريكية فريقًا جديدًا للعلاقات العامة بعد أن كشفت طبيبة نفسية إكلينيكية الخميس الماضي للمحكمة، أن هيرد تعاني من اضطراب الشخصية الحدية (BPD) واضطراب الشخصية التمثيلي (HPD)، وهما حالتان تصيبان الأشخاص، الذين يعانون من أنماط من عدم الاستقرار العاطفي وسلوك البحث عن الانتباه.

2022-05-o3wqu57aqgkf7qqw2p22_rtx7maqp

وكشف خبير كان يتابع المحاكمة: ”كانت شهادة الدكتورة كاري بمثابة القشة التي قصمت ظهر هيرد“، مضيفًا: ”فريق ديب يرسم هيرد على أنها مجنونة.. هذا الأمر لم تتقبله، الأمر الذي جعلها تقرر طرد فريق علاقاتها العامة“.

وكانت هيرد حالة ”معقدة“ لاضطراب الشخصية الحدية، وهي المرحلة التي يميل فيها الشخص ”إلى اللجوء للاعتداء بالضرب حيث يؤلم أكثر قليلا“ ويكون ”مدمرًا للغاية“. بحسب تشخيص الطبيبة النفسية الإكلينيكية.

في غضون ذلك استدعى فريق ديب القانوني الدكتورة شانون كاري كخبير متخصص إلى المنصة للإدلاء بشهادتها في محاكمة التشهير التي حظيت بدعاية كبيرة في جميع وسائل الإعلام العالمية.

وستساعد شهادة كاري في تعزيز مزاعم النجم العالمي بأن زوجته السابقة اتهمته زورا بالاعتداء عليها جسديًا وجنسيًا في مقال رأي بواشنطن بوست في عام 2018، وأن هيرد كانت هي المعتدي الحقيقي.

2022-05-4198922

فيما ذكرت صحيفة ”نيويورك بوست“ نقلا عن مصدر لم تسمّه أن الممثلة الأمريكية لا تحب العناوين السيئة، لافتًا إلى أنّ ”هيرد تشعر بالإحباط؛ لأن قصتها لا تروى كما يجب“.

وشغلت قضية جوني ديب وأمبر هيرد الرأي العام العالمي لفترة طويلة، وتعد إحدى العلاقات التي وصلت إلى ساحة القضاء بمتابعة إعلامية وشعبية كبيرة.

بداية هذه الأزمة كانت عقب خسارة ديب معركته القانونية مع زوجته السابقة (ارتبط بها من عام 2015 إلى 2017)، وقد اتهمته بالإساءة إليها وضربها حيث نشرت هيرد عام 2020 مقالا في صحيفة بريطانية قالت فيه إنه كان يسيء معاملتها.

لم يقف صامتًا فقرر لاحقا مقاضاة هيرد بسبب مقالها الذي أثار ضجة واسعة، متهما إياها بالتشهير، وهي القضية التي تدور في محاكم كاليفورنيا الآن.

ويخضع الطليقان حاليا لقضية قانونية في محكمة بولاية فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث رفع ديب دعوى تشهير ضد زوجته السابقة مقابل 50 مليون دولار، وعارضت هيرد بقضية أخرى مقابل 100 مليون دولار.

2022-05-20220429-1651216859709-original