مي العيدان تهاجم هند البلوشي دفاعًا عن حياة الفهد وتعلق: صارت هيا الشعيبي 2
مشاهير أخبار المشاهير
30 أبريل 2022 19:51

مي العيدان تهاجم هند البلوشي دفاعًا عن حياة الفهد وتعلق: صارت هيا الشعيبي 2

avatar تقوى الخطيب

شنّت الإعلامية الكويتية مي العيدان، هجوما على الفنانة هند البلوشي، وذلك عقب خلافها مع مواطنتها الفنانة حياة الفهد.

موقف مي العيدان جاء بعد خلافات الفهد والبلوشي مؤخرا، ورفض حياة الفهد انتقاد هند البلوشي لها.

وانتقدت مي العيدان، هند البلوشي، قائلة: ”رفضت الفهد نقد هند البلوشي لمسلسل (مع حصة قلم).. وفعلا كلامها صحيح الفنانة الكبيرة حياة الفهد، يا جماعة مليون مرة قلنا الفنان لا يمكن أن يكون ناقدا، لا يحق للفنان أن ينقد زملاءه“.

وأضافت: ”هند كان ممكن تروحين تدرسين إخراج، كان ممكن تدرسين كتابة السيناريو والحوار، ولكن النقد على الفنان؟ لا أدري على أي مبدأ هند البلوشي طلعت وقالت إنها الفنانة الوحيدة اللي ماخذة شهادة، لا يا ماما سعاد عبدالله عندها شهادة ومريم الصالح عندها شهادة، فنانات كثيرات كويتيات عندهن شهادات وليس هند البلوشي فقط“.

وأوضحت العيدان: ”أنا عندي هند البلوشي خسرت الكثير من اسمها من يوم دشت سوالف النقد؛ وهذا لأنه خطة غير مدروسة من هند، وعندما تقول يحفرولي يبون يوقفوني وما يبوني اشتغل، وهاي ثاني سنة أقعد، أنتي يا هند قعدتي في البيت بسبب النقد؛ لأنك انتقدتي زملاءك ومنتجين قاعدين يشغلونك في مسلسلات“.

وقالت: ”أحس حسبة هند كانت غلط وكلام حياة الفهد أمانة صحيح، خليها تنقد نفسها صح وأنا عايزة كليب واحد زي الناس هي طلعت فيه، أنا ما أفهمها، مرة تقعد وتتكلم بما يجوز وما يليق وهي تروح تسوي العكس“.

وأكدت أن: ”الفنان لا يجب أن يتكبر عن الاعتراف بخطئه، وهذا ما تفعله، هند البلوشي فنانة جبارة ونجمة مهمة، ولكن لا أدري هي تمشي بتفكير وعقلية من، والذي يجعلها تظهر بمظهر المغرورة، ومشكلتها أنها تريد أن تنتقد ولا تريد أن ينتقدها الآخرون، وأصبحت هيا الشعيبي2، أي مشكلة لديها تخرج عالسناب للحديث، وهذا لا يصح“.

وفي وقت سابق، كانت حياة الفهد قد طالبت مواطنتها هند البلوشي بانتقاد نفسها وأغانيها أولاً، مؤكدة عدم حاجتها إلى تقديرها.

وجاءت تصريحات الفهد رداً على سؤال حول هجوم البلوشي على مسلسل ”مع حصة قلم“ (إنتاج 2018)، بخاصة انتقادها العنيف ضد الفنان الكويتي الراحل مشاري البلام.

واعتبرت الفهد أن البلوشي تفهم النقد الفني بشكل خاطئ، مضيفةً أن عليها أن تعي أن النقد بناء وإصلاح وليس هدماً.