طبيبة نفسية تكشف إصابة آمبر هيرد بمرض عقلي
مشاهير أخبار المشاهير
27 أبريل 2022 8:56

طبيبة نفسية تكشف إصابة آمبر هيرد بمرض عقلي

avatar لين محمد

ظهرت تطورات جديدة في قضية النجم الأمريكي جوني ديب وطليقته الممثلة آمبر هيرد، بعدما أدلت طبيبة نفسية بشهادتها في القضية المرفوعة أمام المحكمة؛ مُشيرًة إلى أن هيرد مصابة باضطراب في الشخصية الحدية.

وقالت الدكتورة شانون كاري، التي عينها الفريق القانوني لجوني ديب، إن هيرد تعاني من اضطراب الشخصية الهستيرية، ولفتت إلى أن اضطرابات الشخصية متشابهة، وتابعت أن الشخصية الحدية هو مرض عدم الاستقرار مدفوعا بالخوف الكامن من الهجران.

وقالت إن الأشخاص الذين يعانون من هذا الاضطراب يبذلون محاولات يائسة لمنع هجرانهم، وقد توصلت إلى هذا التشخيص في المقابلات التي أجريت مع هيرد خلال 12 ساعة، وكذلك من مراجعة سجلات صحتها العقلية.

وقالت الطبيبة النفسية إن اضطراب الشخصية الحدية عامل تنبؤي للنساء اللائي يمارسن العنف ضد شركائهن، مُضيفةً إن اضطراب الشخصية الهستيرية مرتبط بـ ”الدراما والضحالة“ والحاجة إلى أن تكون مركز الاهتمام.

ولفتت إلى أن هناك علاقة بين هذا النوع من الاضطراب والأشخاص الجذابين جسديًا؛ حيث يحاولون الاستفادة من مظهرهم لجذب الاهتمام.

وشهدت الدكتورة كاري أن هيرد لا تعاني من اضطراب ما بعد الصدمة من علاقتها مع جوني ديب، كما ادعت سابقًا.

2022-04-received_1037924340183118

وبالعودة إلى تصريحات ديب، البالغ من العمر 58 عامًا، أن نجمة فيلم ”أكوامان“ كانت ”بحاجة ماسة“ للصراع، إذ كانت تجبره على الصراع معها في كل مرة كان يحاول فيها الانسحاب من مواجهتها.

كما ادعى ديب أنه ضحية للعنف الأسري، وأنه تعرض عدة مرات للعنف خلال زواجهما الذي استمر عامين.

يذكر أن محاكمة التشهير بين جوني ديب وآمبر هيرد قد بدأت في 11 أبريل في فيرفاكس بولاية فيرجينيا، في أعقاب الدعوى القضائية التي رفعها ديب ضد زوجته السابقة في مارس 2019، والتي اتهمها فيها بتشويه سمعته بعد نشرها مقال رأي في صحيفة ”واشنطن بوست“ في شهر ديسمبر 2018.

ورفع جوني ديب دعوى قضائية ضد آمبر هيرد طالبها فيها بتعويض قدره 50 مليون دولار عام 2018 ،بعدما شَّوهت سمعته بكتابتها مقال رأي الذي تروي فيه قصتها مع العنف المنزلي.

من جهتها، رفعت هيرد دعوى مضادة ضد ديب، ُمشيرة إلى أنه شوه سمعتها بعد وصفها بالكاذبة، وطالبته بتعويض قدره 100 مليون دولار.