سلمى رشيد تكشف عن تفاصيل خلافها مع أحلام
مشاهير أخبار المشاهير
26 أبريل 2022 9:35

سلمى رشيد تكشف عن تفاصيل خلافها مع أحلام

كشفت المطربة المغربية سلمى رشيد عن تفاصيل خلافها مع الفنانة الإماراتية أحلام، مشيرة إلى أن هذا الخلاف مضت عليه سنوات طوال، وأن العلاقة بينهما في الوقت الحالي ”لا سلم لا حرب“ كما وصفتها.

وقالت في حوار تلفزيوني إنها في بدايات مسيرتها، عُرض عليها المشاركة في أحد المهرجانات بالمغرب، وتم الاتفاق على كل شيء، لكنها لاحقا أُبلغت بأن الفنانة أحلام التي كان من المقرر أن تغني في ذلك المهرجان رفضت وجودها.

وأوضحت أن أحلام أخبرت القائمين على المهرجان أنهم في حال أرادوا أن تغني فيه فعليهم إلغاء اسم سلمى رشيد، لكنها استدركت أن ذلك يبدو من شخص أراد الوقيعة بينهما، لا سيما وأنها تخرجت من برنامج كانت أحلام فيه من لجنة التحكيم ”أراب أيدول“.

وأشادت النجمة المغربية بالمطربة أحلام، وقالت إنها طيبة القلب لدرجة أنها من الممكن أن تطعمك بيدها، وتحبها.

وخلال اللقاء، انتقدت سلمى رشيد أغاني الفنان اللبناني عاصي الحلاني ومواطنته ميريام فارس باللهجة المغربية، وأوضحت أنها تقول رأيها كواحدة من الجمهور، وتعترض فقط على بعض المصطلحات التي استخدمت في الأغاني والتي تراها غير لائقة.

كذلك، روت الفنانة الشابة قصة تعارفها بزوجها، مشيرة إلى أنها قابلت زوجها في احدى المناسبات، ولم يكن يعرف أنها فنانة، وهو الأمر الذي أثار إعجابها، وكان حبا من النظرة الأولى بينهما، إذ شعرت براحة غير طبيعية معه.

وتحدثت سلمى رشيد عن زوجها وقالت إنه يتفهم طبيعة عملها؛ لأنه مدير أعمالها ويعرفها كمطربة من البداية، وأضافت إنه يكره الأضواء والتصوير، حتى أنه لا يحب تصويرها أيضا وهو ما يسبب بينهما مناوشات طريفة بسبب ذلك الأمر.

وتحدثت عن معاناتها مع اكتئاب ما بعد الولادة، وذلك بعدما وضعت ابنها في أمريكا، وقالت إنها كانت لا تتقبل شكلها بعد الولادة خاصة بعد زيادة وزنها، وعانت من اكتئاب حاد بعد الولادة، حتى انها قررت اللجوء لعمليات التجميل وقتها.

وأضافت أنها ذهبت إلى طبيب تجميل، ولكنه نصحها بعدم الخضوع لعملية شفط دهون لأنها لا تحتاج إليها، خاصة أنها زائدة في الوزن بما يقارب 10 كليو جرامات فقط، ولكنها كانت مصرة على تنفيذ العملية.

وقالت سلمى رشيد إنها قبل الخضوع للعملية الجراحية بفترة قليلة راجعت نفسها، وقررت عدم المعاندة في الأمر، واعطاء مهلة لنفسها لمدة شهر، وبالفعل استطاعت إنقاص وزنها بالطريقة الطبيعية وتجاوزت مرحلة الاكتئاب.