ورطة كبرى تنتظر آمبر هيرد حال كسب جوني ديب معركته القضائية
مشاهير أخبار المشاهير
25 أبريل 2022 1:13

ورطة كبرى تنتظر آمبر هيرد حال كسب جوني ديب معركته القضائية

avatar محمد موسى

سيطرت قضية الممثل الأمريكي الشهير جوني ديب، وزوجته الممثلة آمبر هيرد، على الرأي العام العالمي، بعد أن وصلت إلى ساحة القضاء، عقب تبادل الثنائي التهم بينهما، فخسر ديب معركته القانونية ضدّها.

وكانت آمبر هيرد التي ارتبطت بجوني ديب عام 2015 وحتى 2017، قد اتهمته بالإساءة إليها وضربها، في مقال نشرته عام 2020 في صحيفة بريطانية.

كما اتهمته أيضًا أنه تعدى عليها 14 مرة على الأقل بين 2013 و2016، عندما كانت تنتابه نوبات غضب بعد تناول الكحوليات أو المخدرات بإسراف.

لكن الممثل الأمريكي لاحقها قضائيًا بسبب مقالها الذي أثار ضجة واسعة، متهما إياها بالتشهير، وهي القضية التي تدور في محاكم كاليفورنيا الآن.

ورفع ديب على هيرد، دعوى ضدها اتهمها بأنها ضربته ولكمته خلال إحدى مناقشاتهما الساخنة، وشارك بدوره صورا تُظهر الكدمات على وجهه.

كما عرض تسجيلا صوتيا كان مفاجأة خلال المحكمة، أقرت هيرد من خلاله بأنها ضربت زوجها السابق، وقالت في التسجيل الصوتي إنها ”تعتذر“ لأنها لم تصفعه على وجهه بالطريقة الصحيحة، وأضافت: ”كنت أضربك، ولمْ ألكمك“.

وكررت هيرد خلال التسجيل مرارا، تأكيدها أنها كانت تضرب ديب، وكانت تقول: ”لم أعرف كيف كانت حركة يدي“، كما وصفت ديب خلال حديثها معه بأنه ”طفل لَعين“.

وبعد أن تمكن جوني ديب البالغ من العمر 58 عاما، أن يثبت أنه تعرض للضرب من قبل زوجته السابقة، يعتقد خبراء قانونيون أنه يفوز لغاية الآن بقضية الرأي العام، وفقا لما ورد في موقع ”ياهو“.

وفي حال تمكن ديب من الانتصار في قضيته ضد زوجته السابقة فإنها ستخسر ثروتها البالغة ثمانية ملايين دولار، وستصبح مدينة بمبلغٍ قدره 42 مليون دولار، بحكم أن الفنان الأمريكي طلب تعويضًا قدره 50 مليون دولار من زوجته السابقة، في قضية التشهير القائمة حاليا والتي لم تصدر المحكمة قرارا بشأنها بعد.